السبت - 04 ديسمبر 2021
السبت - 04 ديسمبر 2021

105 دراهم لجولة برفقة القروش في «ناشونال أكواريوم» بأبوظبي



يستقبل «ذا ناشونال أكواريوم»، حوض الأحياء المائية الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، الزوار «الجمعة المقبلة» ضمن مشروع «القناة» السياحي والترفيهي في أبوظبي.



ويعد «ذا ناشونال أكواريوم»، أحد أكبر 5 أحواض للأحياء المائية بالعالم، ويشكل موطناً لـ46 ألف حيوان بري وبحري، ويأتي على مساحة 9000 متر مربع.



وينقسم إلى 10 مناطق بحرية رئيسية مميزة مستوحاة من العالم. كما يعتبر واحداً من 11 معلماً رئيسياً في مشروع «القناة»، الذي يعد من أشهر الوجهات والمعالم السياحية في أبوظبي.



ويتاح للزوار مجموعة من التجارب والمغامرات المختلفة والجولات المميزة التي تمتد إلى نحو ساعتين، فيما تراوح قيمة تذاكر الدخول بين 105 إلى 200 درهم، كما سيتم طرح عضويات السنوية.



ومن بين المغامرات والتجارب المميزة التي سيستمتع بها الزوار، الرحلة العامة في «الأكواريوم»، والعبور فوق الجسر الزجاجي، ورحلة بحرية بالقارب الزجاجي وسط القروش وأسماك الراي، فضلاً عن تجربة الغوص مع الأحياء البحرية وإطعام الأسماك ولقاء الحيوانات، كما يتيح المشروع برامج وجولات تعليمية يمكن لـ50 ألف طالب الاستفادة منها سنوياً.



وأفاد «الرؤية» الرئيس التنفيذي لشركة البركة الدولية للاستثمار، المطور لمشروع «القناة»، فؤاد مشعل، بأن «ذا ناشونال أكواريوم» يندرج ضمن مشروع «القناة» السياحي الذي سيفتتح بالكامل في غضون الأشهر المقبلة، لافتاً إلى أن القيمة الاستثمارية الإجمالية لمشروع القناة بلغت 1.8 مليار درهم.



وتابع «إن مشروع «القناة» سيضم مجموعة من المطاعم والمقاهي العالمية، ونادياً صحياً «ذا بريدج»، وسينما وكذلك مركز للألعاب للأطفال، فيما يطل المشروع على واجهة مائية تمتد إلى 2.4 كم، منوهاً بأن مدة إنجازه قاربت الـ4 أعوام



وقال المدير العام لدى «ناشونال أكواريوم»، بول هاميلتون، «إن «ناشونال أكواريوم» يتيح للزوار فرصة مشاهدة مجموعتنا الضخمة والمتنوعة من الكائنات البحرية والبرية والاستمتاع بالأنشطة التفاعلية معها، كما يسهم في إبراز الإرث الإماراتي البحري عبر المشروع.



وأضاف «تشكّل مواضيع التعليم وإنقاذ الأحياء البرية والبحرية وإعادة تأهيلها الركائز الأساسية التي يرتكز عليها «ناشونال أكواريوم»، حيث تم تصميم الوجهة المتكاملة لتوفر للزوار بمختلف أعمارهم فرصاً تعليمية تفاعلية عالمية المستوى، تسلط الضوء على الدور الأساسي الذي تؤديه البيئة البحرية في الحفاظ على سلامة الكوكب



ويلتزم «ناشونال أكواريوم» بهدفه للمساهمة في الحفاظ على الأحياء البحرية في الإمارات عبر إنقاذه في عام 2020 أحد أسماك قرش الحوت وأكثر من 250 سلحفاة بحرية وإعادة تأهيلها وإطلاقها في الخليج العربي».



ويطل مشروع «ذا ناشونال أكواريوم» على شارع الخليج العربي بأبوظبي، ويضم 3 آلاف موقف لسيارات الزوار لاستقبال الزوار على مدار الأسبوع.





ويفتتح المشروع أبوابه للزوار من الأحد إلى الأربعاء بداية من الساعة ١٠ صباحاً إلى ٨ مساء، وخلال أيام الخميس والجمعة والسبت بداية من 10 صباحاً إلى 10 مساءً.