الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021

مكتبة إندونيسية تطلق «الكتب مقابل القمامة»

تتجول أمينة مكتبة في جزيرة جاوة الإندونيسية في شوارع الأحياء الصغيرة لتستبدل كتب الأطفال بأكياس القمامة التي يجمعها الصغار بعناية، في مبادرة تهدف للتوعية بنظافة البيئة وتشجيع الأطفال على القراءة والتعلم.

وتقود رادين رورو عربتها ذات الثلاث عجلات المحملة بالكتب في صندوق خلفي، لتجد عند مدخل القرية مجموعة من الأطفال مع أمهاتهم وفي أيديهم أكياس القمامة، ليحصلوا على كتب منوعة.

ونقل موقع «نيويورك بوست» عن رادين قولها إن مبادرة «مكتبة القمامة» ستساعد في غرس حب القراءة لدى الأطفال وتوعيتهم بقضية البيئة والاهتمام بالنظافة، كما ستساعد في تقليل الوقت الذي يقضونه في ألعاب الفيديو والإنترنت.

وأوضحت أمينة المكتبة «دعونا نساهم في بناء ثقافة محو الأمية لدى الصغار في سن مبكرة والتخفيف من الضرر الذي يلحق بهم نتيجة قضاء أوقات طويلة أمام شاشات الأجهزة اللوحية».

وأضافت «يجب علينا أيضاً الاهتمام بأمر نفاياتنا من أجل إنقاذ الأرض ومكافحة تغير المناخ».

وتجمع رادين نحو 100 كغ من القمامة كل أسبوع، والتي يتم فرزها بمساعدة من زملائها وإرسالها لمواقع إعادة التدوير.

وتخصص المكتبة نحو 6000 كتاب لتحقيق جهود مكافحة إدمان الألعاب الإلكترونية بين الصغار وتعزيز رغبتهم في التعلم والقراءة.