الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021

لماذا يعد «يوم العزاب» الحدث الأكبر للتسوق في العالم؟

بالورود والأماني والثقة بالنفس والهدايا، يحتفل العزاب في أنحاء العالم باليوم العالمي لهم في 11 نوفمبر من كل عام، والذي حولوه إلى أكبر يوم تسوق في العالم بلغت مبيعاته في العام الماضي 71.4 مليار دولار لشركة علي بابا وحدها، وفقاً لموقع ياهو نيوز.

هذا اليوم الذي يعتبر عطلة غير رسمية يتم الاحتفال به بشكل أساسي في الصين، منذ 1993، وبدأ كنوع من التعويض للعزاب في مواجهة يوم الحب، ما يمنح الشباب غير المرتبط الفرصة للاحتفال به، والالتقاء ببعضهم البعض، وربما توفيق رأسين في الحلال!

وسرعان ما أدرك كبار تجار التجزئة أنهم يستطيعون استهداف المستهلكين الشباب من خلال تقديم خصومات عبر متاجرهم وعبر الإنترنت.

أما سبب اختيار هذا اليوم فهو تكرار الرقم "1 " 11/11 أو 11 نوفمبر، وهو الرقم الذي يجسد الوحدة التي يعيشها المحتفون بهذا اليوم المشهود.

وهناك نظريتان أساسيتان لأصل الاحتفال بهذا اليوم.

فهناك قصة شائعة حول 4 طلاب من نانجينغ مارسوا لعبة في سكن الطلاب، وكانوا يتحدثون عن رغباتهم في المستقبل، واتفقوا جميعاً على رغبتهم في الحب والزواج.

وكان الحديث عن المستقبل في 11 نوفمبر، وإضافة إلى ذلك، كانت المربعات الفائزة في العديد من الألعاب كلها تحمل الرقم «1»، وأدرك الطلاب أن ذلك فألاً حسناً واتخذوا تلك المصادفة وسيلة للاحتفال في ذلك اليوم.

أما النظرية الثانية فمفادها أن رجلاً يدعى جوانج جون، وقع في حب طالبة شابة أثناء دراسته في جامعة نانجينغ الصينية، وكانت تلك الفتاة أجمل امرأة في العالم في عينيه.

وبعد قصة حب استمرت أكثر من عام، فجع الحبيبان باكتشاف إصابة الفتاة بالسرطان، ورغم ذلك ظل جوانج جون بجانبها.

وعندما ماتت الحبيبة، تملك الاكتئاب جوانج جان، ولكنه بعد استعادة رباطة جأشه، بدأ في وضع الشموع على سطح مسكنه تكريماً لحبيبته الراحلة، وانضم إليه بعد ذلك أصدقاء الفتاة ثم طلاب الجامعة ومن بعدها الشباب الأعزب في الصين بأكملها ومعظم العالم.

وفي البداية، حققت شركة علي بابا للتجارة الإلكترونية أرباحاً تزيد على 14 مليار دولار في يوم العزاب في عام 2015، زادت لتصل إلى 71 مليار دولار في العام الماضي برغم تداعيات كورونا.

ويعتقد بعض المحللين الاقتصاديين أن مبيعات وأرباح يوم العزاب في الصين أكبر من الجمعة السوداء في الولايات المتحدة.

وبالإضافة إلى التخفيضات الكبيرة، يعد يوم العزاب حدثاً للاحتفال بالشباب والاستقلال في المقاهي والنوادي والأندية، حيث تحظى بارات الكاريوكي بشعبية كبيرة بين الشباب خلال يوم العزاب.

ولم يعد الاحتفال بهذا اليوم قاصراً على الرجال فقط، بعد أن شاركتهم النساء فيه كالعادة.

وعلى الرغم من أن يوم العزاب يهدف إلى الاحتفال بأنماط حياة العازبين، إلا أن بعض الأشخاص يستخدمون العطلة لتوديع حياتهم الفردية والعثور على زوج، إذ يحضر العديد من الشباب الصينيين حفلات التعارف للعثور على الزوج المناسب.

وأصبح الاحتفال حدثاً عالمياً للتسوق بداية من عام 2009، وتنظم العديد من منصات التجارة الإلكترونية عروضاً حية مبهرة، يشارك فيها نجوم البوب بما في ذلك كيتي بيري، وتايلور سويفت وفاريل ويليامز.