الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
المرأة المتهورة في عرين الأسود بحديقة الحيوان

المرأة المتهورة في عرين الأسود بحديقة الحيوان

امرأة تقتحم عرين الأسود لتلقي عليها النقود والورود

قفزت امرأة إلى عرين الأسود في حديقة حيوان برونكس في نيويورك وبيدها باقتان من الورد، ورقصت قبل أن تلقي بباقتَي الورد وأوراق نقدية على ملك الغابة.



وأوضحت صحيفة ديلي ميل أن شهود العيان سمعوا المرأة وهي تخاطب الأسد «أيها الملك.. أنا أحبك.. اشتقت إليك كثيراً.. لقد عدت من أجلك»!

وأضافوا أن المرأة نفسها وتدعى ميا أوتري أقدمت على نفس العمل المجنون قبل عامين، والغريب أن الأسود في المرتين لم تقترب منها أو حتى تزأر، وتعاملت معها بخوف ممزوج ببرود أعصاب ولا مبالاة!



ونبه الزوار المذعورون موظفي الحديقة، ولكن المرأة المتهورة عاشقة الأسود كانت قد اختفت قبل أن يصلوا.

من جهتها، أكدت سلطات الحديقة أن هناك خندقاً عريضاً يفصل عرين الأسود عن زوار الحديقة، ولم يستمر الحادث أكثر من دقيقتين، ومع ذلك لن تتهاون الحديقة في مقاضاة أي شخص ينتهك قواعدها.



وكانت ميا أوتري (34 عاماً) قد حوكمت بتهمة التعدي على ممتلكات الغير لدخولها بيت الأسد في 28 سبتمبر 2019، وقالت أمام المحققين وقتها «لماذا تحاكمونني.. أنا لا أخشى أحداً، حيواناً كان أم إنساناً، الأسد يحبني، لذلك رأيت أن من واجبي أن أحضر إليه وأقول له بكل صراحة: وأنا أيضاً أحبك»!

وهربت المرأة من المحكمة قبل أن تلقي الشرطة القبض عليها في أكتوبر من العام الماضي، ويتم إدخالها مصحة لتقييم حالتها النفسية.