الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021

مراهق تظاهر بأنه انتحاري لعيون التريند.. و5 سنوات سجناً بانتظاره

يواجه مراهق أمريكي احتمال السجن 5 سنوات بعد أن أرهب رواد مطعم في مزحة ثقيلة نقلها على الهواء على قناته، متظاهراً بأنه انتحاري، ليحقق "تريند" ونسبة مشاهدة عالية.

وذكرت صحيفة ديلي ميل أن مالك سانشيز (19 سنة) أقر أمام محكمة مانهاتن بأنه مذنب بعد أن نشر مقطع فيديو على قناته على يوتيوب يقول إنه يحمل قنبلة على وشك الانفجار بالقرب من طاولة في مطعم كانت تجلس عليها امرأتان تتناولان وجبتيهما.

وقال مالك: «دعونا نعزز وجبتهما»، ثم اقترب من الطاولة وصرخ، انفجار في دقيقتين، سآخذكم معي وأقتلكم جميعاً.

وعلى الفور قفزت المرأتان من الطاولة، وهربتا مع العديد من رواد المطعم.

ووسط الضحكات، كان يمكن سماع مالك وهو يحرض المشاهدين على بث ومشاركة الفيديو الخاص به.

وعندما وصلت الشرطة إلى المطعم، كان قد اختفى، ولكنهم توصلوا إليه عن طريق الفيديو الذي تم حذفه بعد ذلك.

ووصفت أودري شتراوس المدعي العام في مانهاتن ما فعله المراهق بأنه «أخاف الضحايا الأبرياء، وزرع الفوضى».

واكتشفت الشرطة العديد من مقاطع الفيديو على قناة مالك يقترب فيها من غرباء لا يعرفهم في الشارع، ويوجه إليهم الإهانات أو السباب أو يطاردهم ويضايقهم بشتى السبل.

وكان قد قبض عليه في الماضي بتهمة تسلق جسر كوينزبورو ورش الفلفل في وجوه ما لا يقل عن 5 أشخاص في مقاطع بثها على الهواء.

ومن المقرر أن يصدر الحكم في فبراير المقبل، ومن المرجح أن يشمل السجن 5 سنوات.