الثلاثاء - 18 يناير 2022
الثلاثاء - 18 يناير 2022

فازت بـ7.3 مليون دولار في اليانصيب فتلقت 7 طعنات من صديقها

جربت البريطانية إيما براون «نار الغيرة» بعد أن طعنها صديقها في وجهها 7 مرات عندما علم أنها ستهجره بعد أن كسبت اليانصيب وأصبحت ثروتها أكثر من 7.3 مليون دولار.

وذكرت صحيفة ديلي ستار أن ستيفن جيبس اعتقد أن صديقته ماتت بعد أن ضربها وطعنها واستلقت بلا حراك في بركة من دمائها، ولكنها كانت تتظاهر بذلك ونجت من الموت.

وأصدر القضاء حكماً بحبس ستيفن الحقود 18 عاماً لمحاولة قتل شريكته.

وكان ستيفن قد شعر أن إيما ستطير منه بعد أن أخبرته أن علاقتهما انتهت إثر اتهامه لها بالخيانة في يناير من العام الجاري.

ولم يتحمل ستيفن فكرة أن تضيع منه الدجاجة التي تبيض ذهباً بعد أن خطط لزواجها عقب فوزها بجائزة اليانصيب الكبرى وقدرها 7.3 مليون دولار.

ووجه الصديق الغاضب 7 طعنات لإيما، وكسر ذراعها وأنفها، وتركها وهو يعتقد أنها ماتت بعد أن غرقت في بركة من الدماء في منزلها في جنوب ويلز.

وأصدرت المحكمة حكمها بسجن ستيفن 18 عاماً بعد اعترافه بمحاولة القتل، وقالت في حيثياتها إنه لم يقدر على التعامل مع حقيقة أن إيما أصبحت مستقلة مالياً وستهجره.

واتضح للمحكمة أن ستيفن كان يشعر بتغير صديقته وعدم رغبتها في إتمام الزواج بعد أن أصبحت ثرية، لذلك قام بتركيب جهاز تعقب لسيارتها وكان يسجل حركاتها.

ولم يكتفِ الخطيب الغيور بذلك، بل وهددها بقتلها وأحد معارفها بعد أن اتهمها بخيانته معه.