الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022

صبيان يصبحان أصغر من ينال وسام شرف الملكة إليزابيث

نال صبيان بعمر 11 عاماً و12 عاماً تكريماً خاصاً بورود اسميهما ضمن قائمة الشرف الرئيسية من الملكة إليزابيث الثانية للعام الجديد 2022، ليُصبحا أصغر شخصين ينالان وسام الإمبراطورية البريطانية.

وسيحصل توبياس ويلر وماكس ووسي على وسام الشرف الملكي من ملكة بريطانيا، تكريماً لجهدهما في إنشاء حملات تبرعات خيرية، والتي جمعت حتى الأسبوع الماضي حوالي 800 ألف جنيه استرليني بحسب «ميرور» البريطانية.

وأعرب توبياس، الذي تحدى إصابته بالشلل الدماغي والتوحد، عن سروره وفخره بالحصول على التكريم الرفيع من ملكة بريطانيا.

وقال: «أخبرتني أمي بأني سأحصل على تكريم من جلالة الملكة، إنه شعور رائع للغاية وفخور لكوني أصغر من يحصل على هذا الشرف».

وحصل توبياس على الإلهام من عمل البطل الراحل السير توم مور في مجال جمع الأموال الخيرية، وجمع أكثر من 150 ألف جنيه استرليني لصالح مدرسته وجمعية مستشفى الأطفال الخيرية في مدينة شيفيلد.

وبدأت سلسلة التحديات الخيرية التي خاضها توبياس بمشاركته في أول ماراثون له في مارس 2020 مستخدماً المشاية، وفي يونيو شارك في ماراثون آخر، مستخدماً دعامات الركض لأصحاب الاحتياجات الخاصة.

وفي سبتمبر الماضي أكمل تحدي سباق ترايثلون في بطولة الرجل الحديد، والذي شمل ركوب دراجة بثلاثة عجلات لمسافة 112 ميلاً، والركض لمسافة 26 ميلاً.

من جانبه جمع ماكس (12 عاماً) أكثر من 640 ألف جنيه استرليني بخوضه تحديات التخييم في الخارج لكل ليلة منذ 29 مارس 2020.

وبدأ ماكس تحديه لصالح دور رعاية كبار السن بعدما تلقى هدية عبارة عن خيمة من جاره الذي كان يعاني من مرض مميت.

وقال الصبي إنه متحمس لمعرفة تأثير مبادرته على ظروف العمل في دور رعاية كبار السن.

وشملت قائمة الشرف الرئيسية من الملكة إليزابيث للعام الجديد، عدداً من المسؤولين الذين قادوا جهود مكافحة جائحة كورونا في المملكة المتحدة، أبرزهم جيني هاريز، الرئيسة التنفيذية لوكالة الأمن الصحي البريطاني، والسير باول، مدير مركز الأبحاث الطبية الحيوية بمعهد فرانسيس كريك في لندن، والدكتورة جوني رين، مديرة وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية في المملكة المتحدة.