الاثنين - 17 يناير 2022
الاثنين - 17 يناير 2022
عروض موسيقية في المجمع الثقافي بأبوظبي

عروض موسيقية في المجمع الثقافي بأبوظبي

المجمع الثقافي يدعم صناعة الإبداع بتمويل أعمال فنية جديدة

أطلق المجمع الثقافي بأبوظبي النسخة الثانية من برنامج إنتاج أعمال الفنون الأدائية، والذي يمنح ممارسي الفنون الأدائية والموسيقيين دعماً لإنتاج العروض المسرحية، العروض الأدائية، الألبومات الموسيقية، العروض الخاصة لمواقع محددة أو أي نوع من أعمال الفنون الأدائية الأخرى.

ودعا المجمع الفنانين من الإماراتيين والمقيمين ومن مناطق شمال أفريقيا، غرب آسيا، وجنوب آسيا، إلى تقديم مقترحات لمشاريعهم الفنية، مشترطة أن يكون العمل أصلياً وموجهاً لجمهور متنوع وعالمي، على أن يتم تقديم أشكال عروض فنية جديدة خارج إطار المساحات المغلقة.

فيما حدد الموعد النهائي لتقديم الطلبات للمشاركة ببرنامج إنتاج أعمال الفنون الأدائية في 14 فبراير المقبل.

دعم مالي



يقدم المجمع الثقافي للفنانين دعماً مالياً، ومواقع للتدريب مزودة بخدمات لوجستية وتقنية لمدة 6 أيام بمعدل 6 ساعات كحد أقصى يومياً والتي تتاح للفنانين المقيمين في الدولة، كما سيجري المجمع عرضاً تقديمياً كجزء من البرنامج وسيغطي رسوم العرض والتسويق.

واختار المجمع الثقافي التابع إلى دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي، ضمن الدورة الأولى من البرنامج، 16 فناناً ليقدم لهم الدعم لإنتاج أعمالهم الفنية بما فيها الموسيقية والمسرحية وذلك في الربع الأخير من العام الماضي، فيما سيتم عرض الأعمال المختارة خلال البرنامج الموسمي للمجمّع الثقافي قريباً.

شروط



ويشترط المجمع الثقافي على المتقدمين أن يتمتعوا بخلفية فنية، وتقديم طلب للبرنامج لتغطية تكاليف إنتاج عمل إبداعي جديد وأصلي ليتم تسليمه قَبل خريف 2022، وأن تكون الأعمال المنتجة باللغة العربية أو الإنجليزية أو أي لغة أخرى لا تشكل عائقاً، كما يجب أن تتوافق عملية الإنتاج مع الإجراءات الاحترازية الصحية.

وستراجع الطلبات المقدمة للبرنامج من قبل لجنة مكونة من فريق البرمجة التابع للمجمّع الثقافي والمهنيين المستقلين، وسيتم الإعلان عن النتائج نهاية مارس المقبل، كما سيتم دعوة المتقدمين المختارين لإجراء مقابلة لاتخاذ القرار النهائي.

ويهدف البرنامج إلى تنمية ومشاركة العقول الإبداعية لتسهيل إنشاء البيئة الفنية والثقافية المستدامة في أبوظبي وتطويرها وتنميتها.

ويتيح البرنامج للفنانين المشاركين الموارد والإمكانات المطلوبة لتطوير مفاهيمهم الفنية وإعادة إحيائها والتركيز على أهدافهم الإبداعية.

استراتيجية استثمارية



وتولي حكومة أبوظبي الصناعات الإبداعية أهمية كبيرة، حيث أعلنت منتصف العام الماضي عن أن القيمة الاستراتيجية الاستثمارية المخصصة لتسريع وتيرة نمو الصناعات الثقافية والإبداعية تبلغ نحو 30 مليار درهم.

فيما تتولى دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي الإشراف على جميع التخصصات المنضوية تحت القطاع لتعزز مكانتها في المجال، وتم خلال السنوات الخمس الأخيرة تخصيص 8.5 مليار درهم لدعم القطاع في الإمارة، ومن المتوقع تخصيص استثمار إضافي بقيمة 22 مليار درهم للقطاع خلال السنوات الخمس المقبلة.