السبت - 22 يونيو 2024
السبت - 22 يونيو 2024

اكتشاف كوكب متجمد قرب المجموعة الشمسية

اكتشاف كوكب متجمد قرب المجموعة الشمسية

قال فلكيون إن دراسة ملاحظات علمية تجمعت على مدار 20 عاماً أظهرت أنه قد يكون هناك كوكب متجمد شبه معتم، مما يطلق عليه اسم «الأرض العملاقة»، يدور حول أقرب نجم منفرد من مجموعتنا الشمسية.

ويدور الكوكب الذي يقدر أنه أكبر ثلاث مرات من حجم كوكب الأرض، حول النجم برنارد. ويبعد هذا النجم نحو ست سنوات ضوئية عن المجموعة الشمسية أي أنه قريب نسبياً بالمعايير الفلكية.

ومن المعتقد أن الكوكب يكمل دورة حول النجم برنارد كل 233 يوماً، وهو ثاني أقرب كوكب من مجموعتنا الشمسية يتم اكتشافه.

ومن المعتقد أنه من نوع «الأرض العملاقة»، الذي يمثل فئة من الكواكب الأكبر حجماً من الأرض ولكنها أصغر من الكواكب الغازية الضخمة.

والنجوم الوحيدة الأقرب من النجم برنارد هي نظام ألفا سنتوري المكون من ثلاثة نجوم ويبعد أكثر قليلاً من أربع سنوات ضوئية عن مجموعتنا الشمسية.

وقبل نحو عامين أعلن فلكيون اكتشاف كوكب في حجم الأرض تقريباً يدور حول النجم بروكسيما سنتوري، أحد نجوم هذا النظام الثلاثي، على مسافة تسمح بوجود المياه في حالتها السائلة على سطحه، الأمر الذي أثار احتمال وجود حياة عليه.

أما الكوكب المكتشف حول النجم برنارد، فقد لا يسمح بوجود حياة عليه لأن درجة الحرارة على سطحه قد تصل إلى 170 درجة مئوية تحت الصفر.

ولا يصل الكوكب المتجمد من النجم برنارد سوى اثنين في المئة من الطاقة التي ترسلها الأشعة الشمسية إلى كوكب الأرض.