الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

المسلسلات التاريخيةبطلة الدراما الإمـــاراتيــــــة2018

تبرز الأعمال التاريخية في حصاد إنتاج الدراما المحلية بشكل لافت خلال عام 2018، على الرغم من استمرار حالة التراجع النسبي في إنتاج المسلسلات على نحو لا يلبي طموحات المنتمين إلى ساحتها، وما يصحب ذلك، من تقلص فرص الفنانين الإماراتيين.

وشهد عام 2018، تحديداً، ثلاثة أعمال تاريخية من إنتاج شركة أبوظبي للإعلام، جعلت هذه النوعية من الإنتاج الدرامي، تنافس نظيرتها الاجتماعية الكوميدية بواقع ثلاثة مسلسلات لكل منهما، وهو أمر يمكن اعتباره ظاهرة العام، خلافاً لمواسم سابقة كرّست الغياب شبه التام للأعمال التاريخية ذات الإنتاج المحلي.

وخالفت خيارات التلفزيونات المحلية، زهد معظم الجهات المعنية بالإنتاج في الدراما التاريخية، التي تتميز بتطلبها ميزانية ضخمة لتنفيذها بالشكل المطلوب من حيث أماكن التصوير المتعددة والديكورات والتجهيزات اللوجستية وتدريب الممثلين، وغيرها لتجذب على شاشاتها: «الماجدي بن ضاهر»، «المهلب ابن أبي صفرة»، و«هارون الرشيد».يعكس مسلسل «حدك مدك» الذي أنتجته مؤسسة دبي للإعلام، أدق التفاصيل اليومية في حياة الآباء والأجداد، ويحاكي العمل حقبة الخمسينات في الفرجان القديمة والصيادين، الذين يجتمعون يومياً لسرد أطرف الحكايات التي حدثت معهم في البحر في قالب كوميدي هادف.

العمل الذي عرض في الموسم الرمضاني جاء في قالب خفيف للمشاهد الإماراتي والعربي المتابع للشاشة المحلية، وصور كاملاً في إمارة رأس الخيمة، إذ صممت قرية تراثية خاصة بالعمل لإتمام التصوير فيه.

المسلسل للمخرج باسم شعبو ومن بطولة أحمد الأنصاري، أحمد الجسمي، عبدالله زايد، جمعة علي، يوسف الكعبي، أمل محمد وعلي الشحي.

حظي المسلسل بمتابعة واسعة وحقق نسبة مشاهدة عبر يوتيوب، إذ وصل عدد مشاهدات المسلسل إلى 450 ألف مشاهدة.دراما التسامححمل مسلسل المهلب بن أبي صفرة، الذي أنتجته أبوظبي للإعلام عدداً من الرسائل التي تدعو إلى نبذ التطرف، وتسعى إلى نشر قيم التسامح والمؤاخاة بين الآخر، والمناداة بالسلام والمحبة، عبر دراما تاريخية غير تقليدية.

ويروي المسلسل قصة القائد المهلب بن أبي صفرة، الذي عُرف بالشجاعة والحكمة والكرم، وأكمل المسيرة من بعده أبناؤه وأحفاده الذين ذكر المؤرخون أنهم بلغوا قرابة الـ 300 رجل بعد إنجابه ما يقرب من 30 ابناً كانوا مضرب المثل في الشجاعة والسؤدد.

ويسلط المسلسل الضوء على مسيرة المهلب منذ ولادته حتى الوفاة، ويتنقل عبر مراحل زمنية مختلفة بدءاً من عصر أبي بكر الصديق، وصولاً إلى زمن عبدالملك بن مروان، وواليه الحجاج بن يوسف.إبهار في الصورةيعتبر مسلسل هارون الرشيد واحداً من أهم المسلسلات التاريخية التي جذبت عشاق هذا النوع من الدراما، وهو من إنتاج مؤسسة أبوظبي للإعلام.

تناول المسلسل حياة الخليفة العباسي من جوانب معينة لا تتفرد بها السياسة والسلطة وحسب، وإنما باعتباره أنموذجاً للرجل العربي في ذلك العصر، المنفتح المتحرر والمندفع لدعم العلم والمعرفة.

وتطرق العمل إلى سياسته في قصره وكيفية إدارته لدولته المترامية الأطراف، العمل صور في قلعة السلام في أبوظبي، وجسد دور البطولة قصي خولي، حبيب غلوم، عبدالمحسن النمر، عابد فهد، كندة حنا، كاريس بشار، ياسر المصري وأسيل عمران.

على الرغم من الإمكانات الإنتاجية الكبيرة التي توافرت للعمل، والتي ظهرت في حالة الإبهار التي تميز بها، إلا أنه لم يسلم من ألسنة أقلام النقاد الذين رأوا أنه مقتبس من الدراما التركية «حريم السلطان»، إذ يسلط الضوء على الحياة العاطفية لهارون الرشيد وزوجاته وعلاقته بالجاريات آنذاك.يعتبر مسلسل الماجدي بن ظاهر واحداً من أضخم الأعمال الدرامية التراثية التاريخية التي تنتجها الدراما الإماراتية، إذ يستهدف العمل الذي يمزج بين التاريخ والخيال والفنتازيا تعريف النشء بالشخصيات التاريخية التي لعبت دوراً في تطوير الميراث التراثي والثقافي ليس في الإمارات فقط، بل والمنطقة بأسرها.

ويوثق العمل، الذي أنتجته مؤسسة أبوظبي للإعلام، حياة الشاعر الإماراتي الماجدي بن ظاهر وابنته سلمى، ويرصد الملامح الأولية للشعر النبطي ضمن المجتمع المحلي، ويسلط الضوء على تلك الحقبة التي اشتهرت بالتجارة وصيد الأسماك، واستخراج اللؤلؤ وصناعة السفن الشراعية.

العمل صور في الذيد، ورأس الخيمة والفجيرة، وهو من إخراج شعلان الدباس وبطولة سلطان النيادي، وبلال عبدالله، وجاسم الخراز.

وعلى الرغم من إشادة فنانين بالعمل الذي استعاد الصورة الإنسانية لمبدع إماراتي، إلا أن المسلسل لم يسلم هو الآخر من المشاكل التي تعاني منها أعمال رمضان الدرامية، ومنها التسرع وعدم توافر التهيئة المناسبة للبحث والإعداد.

وأخذ فنانون على العمل ضعف الخط التصاعدي للأحداث، الذي يجذب المشاهد لمتابعة الحلقات، الأمر الذي أدى إلى تراجع نسبة المشاهدة في الحلقات النهائية للمسلسل، نتيجة غياب التشويق الذي يدفع المشاهد إلى متابعة العمل.

وشهد العمل إصابة الفنان الإماراتي جاسم الخراز، أثناء تصويره مشاهد في المسلسل، بكسر في فخذه الأيسر في مدينة الذيد، بعد أن فقد السيطرة على الناقة واختل توازنه، ما أدى إلى وقوعه عنها.صراع الأشقاءحقق المسلسل الاجتماعي الكوميدي «البشارة»، متابعة كبيرة خلال عرضه في الموسم الرمضاني، إذ شارك في بطولته نخبة من ألمع نجوم الإمارات والخليج والعالم العربي، وجرى تصويره في أبوظبي والعين.

تدور أحداث العمل حول صراع الأخوة للحصول على الثروة التي تركها لهم الأب «سيف» بمزيج من المقالب والخدع في قالب كوميدي، إذ نجح الأب الراحل بعد كفاح طويل في كسب هذه الثروة، وحرص على أن توزع بشكل عادل بين أبنائه وأقاربه.

واعتبر مخرج العمل راكان، «البشارة» نقلة نوعية في عالم الدراما الإماراتية من ناحية التصوير، لا سيما أنه صور مشاهد العمل بأحدث تقنيات التصوير في الدراما، مشيراً إلى أن العمل سلط الضوء على المواهب الإماراتية الشابة ومنحهم أدواراً رئيسة ضمن أحداث.

ضم المسلسل نخبة من نجوم الدراما والكوميديا منهم جابر نغموش، أحمد صالح، ميثاء محمد، جريس القبيلي، نشوى مصطفى، ياسر النيادي والعمل من تأليف سعد المدهش وإخراج الإماراتي راكان.كوميديا الموقفقدّم مسلسل «قلوب بيضاء» تجربة فنية خليجية جديدة تمزج بين الكوميديا الاجتماعية وفنون الطبخ، وهو مسلسل إماراتي سعودي مشترك، تدور أحداثه بين عائلتين ومجموعة من الأصدقاء والأقارب، إذ يقدم بطريقة ساخرة مشكلات عائلية بطريقة كوميدية.

ويتميز المسلسل الذي اعتمد على كوميديا الموقف، بأنه يقدم في كل حلقة طريقة طبخ جديدة يعدها أبطال المسلسل بأنفسهم في 30 حلقة بشكل عفوي وطبيعي وتلقائي.

ويسلط المسلسل الضوء على الكثير من المواقف الإنسانية الحياتية التي يواجهها المجتمع بصورة يومية، إذ تجري معالجتها بطريقة إيجابية وغير مباشرة عبر مواقف كوميدية بسيطة تزرع الابتسامة وتنقل للمشاهدين رسائل اجتماعية.

العمل من بطولة: مروة محمد، يامور، بدر اللحيد، حمد الكبيسي، هدى الخطيب وأشجان.زون زيرولم يستطع المسلسل الكرتوني زون زيرو سد الفراغ الذي تركه غياب المسلسل الأكثر جماهيرية في الإمارات شعبية الكرتون، الذي أصبح لصيقاً بذاكرة المشاهد الإماراتي وصديقاً دائماً لمائدة إفطاره الرمضانية.

تدور قصة العمل الذي عرض على شاشة سما دبي، حول فتاة عشرينية تمتلك فندقاً وتقرر أن تسوق للفندق بالاستعانة بمشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تبدأ باستضافتهم فيه ليتحولوا إلى شخصيات كرتونية.

المسلسل من إخراج وتأليف حيدر محمد، ومن بطولة: أحمد مال الله، عبدالله بن حيدر وشجون الهاجري، إضافة إلى المذيعة الإماراتية رحاب المهيري، وأحمد الزرعوني، وطارق الحربي، ونهى نبيل، ودارين البايض، ومحمد حمدان، والمطربة الإماراتية ألماس وغيرهم.

وعلى الرغم من الكم الكبير من النجوم الذين شاركوا في المسلسل، إلا أنه خيّب أمل المتابعين لأعمال المخرج حيدر محمد، إذ لم يكن بمستوى شعبية الكرتون، وقد وصل عدد مشاهداته عبر يوتيوب إلى نحو 285 ألف مشاهدة.توثيق درامي
#بلا_حدود