الخميس - 12 ديسمبر 2019
الخميس - 12 ديسمبر 2019
No Image

3 ابتكارات طلابية صديقة للبيئة وأصحاب الهمم

قدمت ثلاث طالبات بالمرحلة الإعدادية في عجمان ثلاثة ابتكارات متنوعة تستهدف المساهمة في استدامة البيئة عبر توفير الكهرباء والمياه، وكذلك مساعدة أصحاب الهمم الذين يعانون إعاقة بصرية عبر روبوت يرشدهم أثناء التنقل.

ويستهدف مشروع ابتكار ريم محمد، الطالبة في الصف السابع، المساهمة في توفير الطاقة الكهربائية المستهلكة في إضاءة الشوارع، عبر استخدام مصدر طاقة نظيفة وصديقة للبيئة، مستندة على خلايا الطاقة الشمسية في عملية توليد الطاقة.

وتستخدم محمد في مشروعها حساسات مثبتة على أرضية الشارع الافتراضي، تعمل على توليد الطاقة الناتجة عن الاحتكاك، بمجرد مرور المركبات، لتضاء أعمدة الإنارة على الفور.


فيما ابتكرت فاطمة محمد عبدالله، الطالبة بالصف السابع، جهاز قياس منسوب الماء لمساعدة المزارعين على قياس المياه اللازمة لعملية الري وكذلك تعبئة خزانات المياه بدون هدر.

وتستخدم في هذه العملية دائرة كهربائية تتصل بثلاثة أضواء توضح منسوب المياه إن كان مرتفعاً أم منخفضاً أم متوسطاً.

أما أروى عبدالله، الطالبة في الصف الثامن، فقد ابتكرت «روبوت» لمساعدة أصحاب الهمم من المكفوفين، حيث يعتبر دليلاً يرشدهم على كيفية التنقل من مكان لآخر، ويتزود الروبوت بجهاز حساس يصدر صوت منبه بمجرد اقتراب اصطدام أحد أصحاب الهمم بحائط أو أي جسم آخر.
#بلا_حدود