الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

حاكم الشارقة يدشن كتابي سيرة مدينة وبيبي فاطمة باللغة الإنجليزية في لندن

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أن كتابة القصص التاريخية بأسلوب جيد وبطريقة سلسة وروائية تسهم في وضع المنتج الثقافي التاريخي بوضوح بين يدي القارئ، على نحو يجنبه إشكاليات التشتت في التفاصيل.

جاء ذلك خلال كلمة سموه التي ألقاها في حفل إطلاق كتابي سيرة مدينة وبيبي فاطمة باللغة الانجليزية في العاصمة البريطانية لندن.

وقال سموه "قصة أحد الكتب هذه قصة حقيقية موثقة بتوثيق صحيح، ولكن هناك صراع بين القصة التاريخية والقصة الخيالية، فهل نكتب القصة بضرب من الخيال أم نكتبها بوقائع التاريخ؟ التاريخ في طريقة سرده صعب وخاصةً عند الناس الذين لا يتقبلون الثقافة كمنجز إنساني، ولذلك ندفعهم إلى قبول القراءة والتثقف بطريقة تصل إليهم بدون أن يبذلوا أي جهد، القصة التاريخية إذا كتبت بأسلوب جيد وبطريقة سلسة وروائية ووضعت الأحداث بمواقعها الصحيحة بحيث تصل إلى عقل القارئ وكأنها ضرب من الخيال وبدون إضافات ولا زخرفة، فهذه الروايات التي نكتبها لا يوجد بها أي نوع من الزيف أو المبالغة".

وعن إصدار كتاب حول الخرائط أشار سموه إلى أنه بصدد إصدار كتاب ضخم حول نشأة الجغرافيا وماهيتها، ومخترعها، فضلاً عن العديد من القضايا الأخرى المرتبطة بهذا العلم.

كما تخلل الحفل لوحة فنية قدمها أحد الرسامين حول الكتب التي أُطلقت باللغة الإنجليزية، وشاهد الحضور فيلماً حول محاور الكتب وأبرز فصولها التاريخية والأدبية.

ووقع صاحب السمو حاكم الشارقة عدداً من نسخ الكتابين باللغة الإنجليزية أهداها إلى الحضور من الناشرين والكتاب والمثقفين.

#بلا_حدود