السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

مطالبات بإدراج «قصتي» في المناهج الدراسية

دعت جلسة نقاشية استضافتها ندوة الثقافة والعلوم أمس الأول إلى إدراج كتاب قصتي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله في المناهج الدراسية ليتعلم منه النشء ويستفيد من تجارب سموه.

وحملت الجلسة عنوان «كتاب قصتي بعيون شابة»، شارك فيها كل من الكاتبة الدكتورة مريم الهاشمي، مدير إدارة الآداب بالإنابة بهيئة دبي الثقافة والفنون محمد الحبسي، رئيس قسم الاستراتيجية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي خالد الهاشمي، وعضو مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم صالحة عبيد.

سيرة ومرجع

اعتبرت عضو مجلس إدارة الندوة صالحة عبيد الكتاب سيرة ومرجعاً في آن واحد، يوثق الشعور، ويخلد المرحلة ويكتب التاريخ، يمر بالتاريخ والجغرافيا ليكون بوصلة تقود القادم من الأجيال.

وأضافت «يستدعي سموه الماضي الذي كان فيه الآباء المؤسسون امتداد هذه الأرض وحاضرها المقيم في البوصلة التي تركوها والتي أشار إليها صاحب السمو في عدة مواضع من كتابه ومستقبلها الذي يشكل الخلاصة التي تبنى عليها جهود اليوم الحثيثة والتطلعات الراغبة في خلق استمرارية أكيدة للحلم الأول.. حلم بدأت جذوره قبل 185 عاماً ويراد له أن يستمر طويلاً».

وأكدت عبيد أن الكتاب يقدم أدق التفاصيل التي استندت عليها الدولة وهي تتبلور وتتشكل.

ومضات

وتحدث محمد الحبسي عن مرحلة الطفولة في كتاب قصتي، وقال «أعطانا سموه ومضات وسطوراً تتحدث عن سيرته في مرحلة الطفولة الدقيقة التي جسدها ببعض المواقف الجميلة التي تأثر بها وظلت راسخة في وجدانه».

ولفت إلى أن في كتاب قصتي مواقف كثيرة وعظيمة ودروس محبة وعطاء تقدمها والدة سموه، وهي أم لا يستغرب أن يكون ثمرتها الابن الصادق والإنسان الرحيم والمخلص.

واستطرد الحبسي في الدروس والعبر في «قصتي» حيث أعطت البيئة سموه درساً عظيماً عندما كان يأخذه والده الشيخ راشد إلى الصحراء ويعطيه دروساً في الحياة وكيف تمنحنا البيئة أبجديات الحياة.

منهاج للشباب

أشار خالد الهاشمي إلى أن كتاب قصتي يحمل الكثير من العبر التي يجب أن تكون منهاجاً لشباب الإمارات، موضحاً أن مرحلة الشباب التي مر بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد مرحلة صعبة وتجاوزها بنجاح باهر، والقارئ لطفولة سموه يعرف أنها مزيج من الفطرة والمهارة، وكان للشيخ راشد بن سعيد دور في ترشيد وتوجيه سموه في فترة صباه.

ولفت الهاشمي أن هذه دعوة لشباب الوطن فلا يشترط أن تكون قائداً أو ناجحاً أو تكون صاحب فطرة غريزية ناجحة، ولكن التعلم والممارسة وتقوية المهارات ضرورة.

فكر فلسفي

واعتبرت الدكتورة مريم الهاشمي كتاب قصتي موسوعة جمعت بين التنمية الذاتية، والفكر الاقتصادي، والسياسي؛ بل تعدته إلى إمكانية اعتباره نهج حياة. والأكيد أن أغلب القراء سيذهبون إلى هذه المحاور .. ولكنه كذلك يحمل في طياته فكراً فلسفياً.
#بلا_حدود