السبت - 14 ديسمبر 2019
السبت - 14 ديسمبر 2019
No Image

«جونالين» .. نزيلة تتحرر من السجن بالرسم على الزجاج

تمكنت «جونالين»، النزيلة في سجن النساء في دبي، من التغلب على الظروف الصعبة والحياة خلف الأسوار بتعلم مهارات الرسم والنقش على الزجاج والقماش، وطورت قدراتها الفنية لترسم على الأكواب وتزخرف الملابس والعباءات النسائية.

ودخلت جونالين بتهمة تحرير شيك من دون رصيد، تقول «كنت أعمل مديرة في إحدى الشركات الأجنبية وبعد التخلي عن خدماتي، لم أحظ بفرصة عمل لتسديد المبالغ المالية المتراكمة علي نظير إيجار السكن وخلافه».

وتملكت جونالين حالة من الخوف بعد دخولها السجن، إلا أنها اكتشفت عالماً آخر منحها الفرصة للتعلم واكتساب المهارات، ومن هنا بدأت في عمل جديد يكسبها قوت يومها بعد قضاء العقوبة.


وساعدت إدارة السجن جونالين في استثمار موهبتها في الرسم وتعليمها حرفة الرسم والنقش على الزجاج والقماش، ومن ثم عملت على تطوير أدواتها لتبدأ الرسم والزخرفة على الأكواب ومن ثم الملابس والعباءات النسائية.

وقالت جونالين إن إدارة سجن النساء أحاطتها بالرعاية ووفرت لها كل المواد الأولية التي تحتاجها، كما جعلتها تشارك في دورات تدريبية، ولاقت تشجيعاً كبيراً من الشرطيات اللواتي بادرن بشراء ما تصنعه من ملابس مطرزة وأدوات منزلية.

وتعتبر تجربة السجن مؤلمة جداً، كما تقول جونالين، إلا أنها كانت بداية الطريق لبدء بحياة جديدة، حيث اكتسبت حرفة تكسبها المال.

وفي هذا الصدد، أوضحت مديرة سجن النساء في دبي المقدم جميلة الزعابي أن المؤسسة العقابية ترعى النزيلات وتقدم لهن الدعم اللازم وتمنحهن الثقة في النفس لبدء حياة جديدة بعد الخروج من المؤسسة.

وأشارت إلى أن المؤسسة تدعم النزيلات عبر منحهن فرص تعلم الحرف التي ستمكنهن من الكسب الحلال لاحقاً، خصوصاً الحرف اليدوية المناسبة للنساء عبر مشغل الخياطة والأعمال اليدوية.
#بلا_حدود