السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021
غلاف العدد 21 من مجلة ليوا

غلاف العدد 21 من مجلة ليوا

«ليوا» تحتفي بتعايش وتسامح الإمارات

احتفى العدد الـ21 من مجلة «ليوا» الصادرة عن الأرشيف الوطني بالتعايش والتسامح في مجتمع الإمارات، وذلك بوصف دولة الإمارات أنموذجاً رائعاً للأمن والتعايش السلمي الاجتماعي بين مجتمعات العالم المعاصرة.

وتؤكد الدراسة التي نشرتها مجلة «ليوا» تزامناً مع عام التسامح أن هذا الأنموذج الرائد يستقي قيمه ومكوناته من إرث الإمارات التاريخي والحضاري والاجتماعي الذي يرجع إلى آلاف السنين.

وتشير الدراسة التي كتبتها الدكتورة فاطمة الصايغ إلى أن إرث الإمارات الآثاري يعكس مظاهر هذا التنوع، فقد عاشت في منطقة الإمارات أنواع من الطوائف والأعراق منذ أقدم العصور حتى يومنا هذا.

وتبرز الدراسة جذور التسامح والتعايش السلمي في منطقة الإمارات منذ القدم. والإجراءات المعاصرة التي اتخذتها دولة الإمارات لجعل البلاد آمنة للجميع.

إن سياسة ورؤى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان،طيب الله ثراه، القائمة على التسامح والداعية إلى التعايش السلمي بين الأعراق،أصبحت سياسة راسخة للدولة في الداخل والخارج، وجعلتها واحة يستظل بظلها الملايين.

ويعتبر ملف «الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم وإنشاء موانئ دبي الجوية» من أهم العناوين التي أضاء عليها هذا العدد من «ليوا»، وقد كتبت هذه المادة الدكتورة علياء محمد نجيب صقر التي أشارت إلى أن فترة نهاية خمسينات القرن العشرين تعدّ نقطة التحول لإمارة دبي، لأن الشيخ راشد بن سعيد بدأ يؤسس البنية التحتية للإمارة، وقد بدا عليها التحول إلى إمارة ذات مؤسسات توائم حجم التطور الطارئ عليها في المجالين الاقتصادي والسكاني، وهذا ما استدعى إنشاء مطار مدني لها.

ويسلط العدد الجديد من «ليوا» المجلة العلمية المحكمة والصادر باللغتين العربية والإنجليزية الضوء على موضوعات تختص بتاريخ وتراث وآثار الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج العربي.

#بلا_حدود