الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021
695

695

روبرتو سافيانو .. كاتب في مهمة انتحارية ضد المافيا الإيطالية

د ب أ

يعتبر الكاتب روبرتو سافيانو واحداً من أكثر الرجال المطلوبين من قبل عصابات الجريمة المنظمة (المافيا) المعروفة باسم "كامورا" في مدينة نابولي الإيطالية.

ودلف الكاتب الذي يبلغ من العمر 39 عاماً إلى عالم الكتب عن عصابات المافيا بروايته "جومورا" التي صدرت في عام 2006، وكشفت النقاب عن الأسرار والأعمال الداخلية لعصابة نابولي، والتي تحولت إلى فيلم، ثم مسلسل تلفزيوني لاحقا

وصنعت "جومورا" من سافيانو واحداً من أكثر الشخصيات المناوئة للمافيا في العالم، وهو يعلم علم اليقين أنه يخوض حرباً لن يكتب له النصر فيها أبداً. وأكد سافيانو أنه لا يمكن القضاء على المافيا لأنها واحدة من أكثر المنظمات كفاءة في أوروبا.

وأشار سافيانو إلى أن الغضب والطموح هما ما يدفعانه إلى مواصلة هذه الحرب، لافتاً إلى أن الطموح أن تقول: لم تكسروني. ولذلك، فالأمر أيضاً شخصي. ثمة رغبة في أن أنقل هذه القصص إلى العالم."

وقبل سنوات، شرح فيلم تسجيلي عن سافيانو أنه يجب التخطيط مسبقاً لجميع تحركاته قبل يومين على الأقل، لإعطاء حرسه الشخصي الوقت لفحص الأماكن التي من المقرر أن يتوجه إليها.

ويعني هذا الوضع الخطير أيضاً أن سافيانو لا يستطيع أن يركب دراجة، أو أن يقود سيارة أو دراجة نارية، ولا يمكنه أن تكون له ارتباطات منتظمة، مثل إعطاء دروس أو دورات أسبوعية، أو حتى الذهاب إلى السينما إذا لم تحجز كاملة له وحده.

كما جرى رفض صعوده على إحدى الطائرات، حيث إن شركة الطيران "خشيت أن يقضي الركاب رحلة مرهقة للأعصاب إذا ما تعرفوا عليه."

وقال سافيانو: "هذه المواقف تؤلمني بشدة."

#بلا_حدود