الجمعة - 19 يوليو 2024
الجمعة - 19 يوليو 2024

أعمال فنية عالمية تنشد التسامح في السوربون أبوظبي

أعمال فنية عالمية تنشد التسامح في السوربون أبوظبي

تستضيف جامعة السوربون أبوظبي معرض " التسامح/Tolerance، الشعور الدائم بالسلام والتسامح" للفنانة العالمية ماريا فيرونيكا ليون وذلك خلال الفترة من 13 أكتوبر 2019 إلى 7 نوفمبر 2019.

وستعمل فيرونيكا على تحويل المجسّمات الإلكترونية والمادية إلى ما تسميه بـ"الهياكل التقنية والمناظر الطبيعية" و"المجرات المتفجرة وكولاج الذّوبان الإلكتروني" عبر استخدام تقنيات فنية متعددة كالرسم، والفن التصويري، والفيديوهات الفنية، والتصوير الرقمي، والأعمال الفنية المركّبة التنصيبية والكتابة حيث ستعمل على تكوين سيناريو فنّي غني.

وتستعرض فيرونيكا بعد نجاحها في عدة معارض فنية عالمية كمعرض بينالي فينيسا في دورته الـ56 وماكرو ومتحف الفن المعاصر في روما، مجموعة جديدة من أعمالها حول مفهوم التسامح، بالإضافة لمجموعة مميزة من أعمالها التي قدّمتها خلال معرضها السابق في بينالي فينيسا وذلك احتفالاً بعام التسامح بطريقة فنية عصرية تحرّض العقول على استيعاب الأبعاد المختلفة لهذا المفهوم.

واستوحيت فكرة المعرض من أعظم قادة السلام والتسامح عبر التاريخ من النساء والرجال، الذين حاربوا من أجل رسالتهم التي ساعدت مجتمعاتهم على فهم مبادئ حقوق الإنسان وتطبيقها على أرض الواقع.

ويسعى المعرض إلى استكشاف مراحل السّمو التاريخي لمفهوم التسامح وخواصه المتعددة في مجتمعات وحضارات متنوعة وعبر أجيال مختلفة. وأوضحت فيرونيكا أنها تسلط الضوء على أحد أعظم الكتّاب ألا وهو فولتير، الذي تناول موضوع التسامح والدعوة العالمية لفهم هذه الفضيلة عن كثب من خلال كتابه "رسالة في التسامح" وذلك بهدف تأليف مجموعة من الأعمال الفنية المكرّسة لمراجعة واستيعاب هذا الهدف الطّموح الذي تصبو إليه دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشارت إلى أن المعرض سيأخذ زواره في رحلة عبر الزمن ليصل لزمننا هذا الذي يهدف فيه قادة دولة الإمارات العربية المتحدة لجعل مفهوم التسامح مفهوماً حياً وذلك من خلال جهودهم المستمرة في بناء دولة معاصرة ومتسامحة.