الثلاثاء - 23 يوليو 2024
الثلاثاء - 23 يوليو 2024

مسرحيون تونسيون: «بذور الشر» عكست التفوق الإماراتي

نالت المسرحية الإماراتية «بذور الشر» تأليف وإخراج مهند كريم، التي قدمتها جمعية دبا الحصن للثقافة والتراث ضمن المسابقة الرسمية لأيام قرطاج المسرحية في تونس، إعجاب وتفاعل الجمهور والنقاد التونسيين الذين أكدوا أنها تعكس نجاح ونضوج وتفوق التجربة المسرحية الإماراتية.

وقال لـ«الرؤية» المخرج والممثل التونسي عماد الوسلاتي إن مخرج «بذور الشر» نجح في إبراز مناخ الخوف والقلق الذي يعاني منه الإنسان المعاصر، كما أن هذه المسرحية تكشف تطور التجربة المسرحية في دولة الإمارات العربية المتحدة وخاصة في الشارقة.

من جهته، قال معز حمزة مسؤول البرمجة في المسرح الوطني، ومدير قاعة الفن الرابع، إن «بذور الشر مسرحية على مستوى عال من الإتقان. ولقد أعجبت بأداء الممثلين وجمالية النص، وهي نافذة مهمة على المسرح الخليجي».


أما المسرحي يوسف مارس، فأشار إلى أن «بذور الشر» أكدت أن هناك استثماراً جيداً في المسرح الإماراتي، فهذه المسرحية فيها تناول فني حديث، إضافة إلى الجهد والأداء التمثيلي المتميز وكذلك جودة الموضوع والمقاربة السينوغرافية الرائعة.


أما مؤلف ومخرج «بذور الشر» مهند كريم فقال «أعجبت بتفاعل الجمهور التونسي مع العمل، خاصة في ظل سعادتي بأن يكون أول عرض خارج دولة الإمارات في تونس وفي مهرجان عريق كأيام قرطاج المسرحية».