الخميس - 27 فبراير 2020
الخميس - 27 فبراير 2020

متظاهرو هونغ كونغ.. أبطال داخل متاجر الألعاب



تبيع متاجر في هونغ كونغ مؤيدة للحراك من أجل الديموقراطية تماثيل صغيرة نفذت بدقة تمثل المتظاهرين الذين يتحدون الشرطة المحلية منذ سبعة أشهر، بعضها يعتمر خوذات ويحمل البعض الآخر أعلاماً مع خدوش أحياناً على الأرجل.

هذه المجسمات الموجودة على منصات عرض بجانب تماثيل أبطال الرسوم المتحركة الخارقين، متاحة بأحجام مختلفة. ويحمل بعضها درعاً أو آلة موسيقية لعزف أحد أناشيد الحركة الاحتجاجية فيما تصد أخرى قنبلة مسيلة للدموع باستخدام مطفأة حريق.


وابتكر هذه المجسمات صديقان استلهما من تجاربهما الشخصية خلال هذا الحراك الذي انطلق في يونيو 2019 بفعل رفض مشروع قانون جرى التخلي عنه لاحقاً يسمح بعمليات ترحيل إلى بر الصين الرئيسي.

وتظهر مجسمات أيضاً موظفين مجتمعين على استراحة الغداء ومسنين، إضافة إلى متظاهر يضع قناع "الضفدع بيبي" الذي أصبح من رموز الحركة الاحتجاجية.

ويوضح المصور المستقل تشارلي وهو اسم مستعار لأحد مبتكري هذه المجموعة "نأمل أن تساعد هذه المجموعات في تفسير الوضع بأصدق طريقة ممكنة".

وأظهر مبتكرا هذه المجسمات عناية كبيرة بالتفاصيل، مع طلاء شعارات على الخوذات وحتى مع لفائف من ورق السيلوفان حول ذراع بعض المتظاهرين، وهي تقنية معروفة للوقاية من غاز الفلفل الذي ترميه الشرطة عليهم.
#بلا_حدود