الاثنين - 30 مارس 2020
الاثنين - 30 مارس 2020
No Image

دراسة: الأفكار النمطية سبب عزوف الذكور عن القراءة

توصلت دراسة «بيزا» الأخيرة عن مستوى التعليم في ألمانيا، أن مستوى الشباب الذكور في القراءة كان سيئاً هذه المرة، مقارنة بالفتيات، ويحاول الباحثون معرفة السبب وراء ذلك.



يرجح باحثون من هامبورغ أن الأفكار النمطية بشأن الجنسين هي السبب وراء تفوق الفتيات على الفتية في القراءة.



No Image



ويرى الباحثون أن هذه الأفكار النمطية ربما كانت لها تأثيرات سلبية على حب الأطفال للقراءة، وبالتالي على قدراتهم على القراءة، حيث تؤثر هذه الأفكار النمطية الشائعة على إيمان الأطفال بقدراتهم، وفقاً لباحثة علم النفس الألمانية فرانسيسكا مونتوني، وهي كبيرة الباحثين الذين أعدوا الدراسة.

وقام الباحثون خلال الدراسة بتحليل إجابات 1508 أطفال في الصفين الخامس والسادس الابتدائي، خلال استبيان خاص، ومعرفة حجم المادة التي يقرؤونها.



No Image



استطلع الباحثون آراء الفتيات والفتية مرتين، بفارق عام ونصف بين كل منهما، بشأن الأفكار النمطية بشأن القراءة.



No Image



وطلب من المستطلعة آراؤهم تقييم ما إذا كانت الفتيات أم الفتية هم الأفضل قراءة، ومن الأكثر استمتاعاً بالقراءة، وأي الجنسين يقرأ أكثر، كما اختبر الباحثون حجم المادة التي استوعبها تلاميذ الجنسين خلال القراءة.



No Image



وبين للباحثين أن الفتية الذين يعتقدون بشكل راسخ أن الفتيات يقرأن أفضل، أقرب لاعتبار قدراتهم على القراءة ضئيلة، ويقرؤون أقل، كما كان أداؤهم سيئاً خلال الاختبارات، أما الفتيات فكان تأثير الأفكار النمطية عليهن أقل حجماً.

#بلا_حدود