الخميس - 09 يوليو 2020
الخميس - 09 يوليو 2020
No Image

«إيقاعات على السطح» أطول أمسية شعرية افتراضية بأبوظبي

أعلن مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، عن تنظيم أمسية «إيقاعات على السطح» الشعرية عبر الإنترنت في 27 مارس الجاري، عند الثامنة مساء.



ويأتي ذلك ضمن مساعي المركز لتعزيز ترابط الجمهور بالفنون في إطار إرشادات التباعد الاجتماعي، حيث تقدم هذه النسخة من «إيقاعات على السطح»، والتي تعد أطول أمسية مفتوحة ومباشرة للشعر في منطقة الشرق الأوسط، أول أمسية شعرية افتراضية في أبوظبي.



وتجمع الأمسية الفنانين والجمهور من مختلف المواقع لحضور البث الحي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.



No Image



وأشار المركز إلى أن سلسلة «إيقاعات على السطح»، أصبحت من تقاليد أبوظبي الشعبية منذ أن أطلقها دوريان بول روجرز عام 2012، حيث تدعو الطلاب والجمهور والفنانين لاستخدام الكلمات والشعر وموسيقى الهيب هوب للتعبير والتواصل.



وقال مؤسس أمسية «إيقاعات على السطح»، دوريان بول روجرز: «لا أصدق بأننا أطلقنا أمسيتنا الشعرية الأولى منذ 8 أعوام، من الرائع أن نشهد نمو وتطور الشعراء والفنانين ممن بدأت مسيرتهم الفنية من الأمسية، وهم الآن يكسبون عيشهم من خلال عملهم كشعراء وفنانين محترفين، حيث قدم مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، منصة ثقافية تدعم فنهم وتنقله إلى مستوى آخر».



وأضاف: «يعد البث المباشر للأمسية الشعرية خطوة كبيرة بالنسبة لنا، بينما نقوم بهذا العرض الخاص بدافع الضرورة، تماشياً مع إرشادات التباعد الاجتماعي، كما يمكن استخدام منصة الأداء الجديدة في المستقبل للترحيب بالفنانين الدوليين، إضافة إلى دعم الفنانين المحليين لاستعراض فنهم أمام العالم».



No Image



بدوره، أكد المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي بيل براغين: «للفنون قوة خاصة للجمع بين الناس وتعزيز الروابط بينهم، ولدينا فرصة لمواصلة هذا العمل من خلال التكنولوجيا على الرغم من التحديات التي تحيط بنا».



وأضاف: «شكلت أمسية (إيقاعات على السطح) منذ تأسيسها قبل 8 سنوات، منصة أساسية لربط أفراد المجتمع الإماراتي من خلال الاحتفاء بالتعبير عن الذات، واليوم، نقدم هذه الأمسية البارزة لتصبح أولى تجاربنا لاستضافة أمسية شعرية افتراضية متاحة للجميع».

#بلا_حدود