الاثنين - 01 يونيو 2020
الاثنين - 01 يونيو 2020
No Image

«اتصالات لكتاب الطفل» تفتح باب المشاركة في نسختها الـ12

أطلقت جائزة اتصالات لكتاب الطفل، التي ينظمها المجلس الإماراتي لكتب اليافعين وترعاها شركة اتصالات، نسختها الـ12، عبر حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، فاتحة مجال التقدّم والمشاركة أمام المبدعين من رسّامي ومؤلفي وناشري كتاب الطفل، وصنّاع الكتب الصامتة.



وتتضمن فئات الجائزة: «كتاب العام للطفل، كتاب العام لليافعين، أفضل نص، أفضل رسوم، أفضل إخراج، وأفضل كتاب صامت»، في مشاركة مفتوحة لجميع المبدعين من مختلف أنحاء العالم.



وتستقبل الجائزة طلبات الترشّح لكافة الفئات حتى 31 أغسطس المقبل، وتشترط أن تكون مشاركات المتقدمين باللغة العربية وبنصوص أصلية غير مترجمة أو مقتبسة، ذات مضامين تستهدف من خلالها الأطفال واليافعين حتى عمر 18 عاماً.

كما اشترطت الجائزة أن يكون الكتاب صادراً عن دار نشر أو مؤسسة مسجّلة رسمياً، وألا يكون قد صدر بشكل منفرد أو فاز بأي جائزة محلية أو عربية أو عالمية من قبل، وألا يكون قد مضى على نشره ما يزيد على 5 أعوام.

No Image



واشترطت الجائزة على المتقدمين لفئة (كتاب العام لليافعين) التقدم بالصيغتين الإلكترونية والورقية، حيث تستقبل الجائزة النسخ الإلكترونية من طلبات المشاركة في هذه الفئة حتى 31 يوليو المقبل، كما يشترط في هذه الفئة أن يخاطب المحتوى العقول ويمتلك مضموناً يتناسب مع الفئات العمرية من 13 حتى 18 عاماً.



وقال مستشار الرئيس التنفيذي المدير العام لشركة اتصالات الإمارات الشمالية عبدالعزيز تريم: «إن رعايتنا المتواصلة للجائزة منذ انطلاقتها وحتى اليوم تنبع من إيماننا الراسخ بأهمية دعم الإبداع وأصحابه، والاهتمام بهذه الفئة المهمة من المجتمع، لأن المبدعين صنّاع نهضة، والثروة الأهم التي تمتلكها المجتمعات».

بدورها، أوضحت رئيسة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين مروة العقروبي: «تحتل الجائزة اليوم مكانة مرموقة على صعيد الجوائز التي تثمّن الإبداع الإنساني حول العالم، خاصة الموجه للأطفال واليافعين، ونحن فخورون بهذه المكانة التي لم تكن لتتحقق لولا وجود هذه الإبداعات العربية التي نعتز بها والتي قدّمت الكثير على صعيد التأليف والرسم والنشر».

#بلا_حدود