الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

شيماء المغيري تنشر التوعية بمخاطر كورونا عبر الرسم بالرمال

تسعى الفنانة العُمانية شيماء المغيري إلى نشر التوعية بمخاطر فيروس كورونا المستجد عبر الرسم بالرمال، باعتبارها أول فنانة خليجية تمارس الرسم بالرمال على لوح زجاجي.

No Image Info



وقالت المغيري إنها لم تحصر نفسها في إطار محدد وضيق في ممارسة هذا الفن الذي اتخذت منه وسيلة لنثر الخيال والثقافة عبر حبات الرمال، طامحة إلى ابتكار طرق جديدة للتعبير عن نفسها.



No Image Info



وتابعت: «بلمسات سحرية مقرونة بالموسيقى والأغاني تعاونت مع كوكبة من الفنانين ومنتجي المسلسلات لتنفيذ تترات الدراما، ما كان له الأثر الأكبر في تطوير موهبتي وطرح العديد من القضايا الإنسانية وإيصال رسائل فنية هادفة».

No Image Info



ذكرت أنها أنتجت عملاً فنياً بالتعاون مع المنشد أحمد بوخاطر، والفنانة رهف بمناسبة عيد الأم، وعدد من فناني الراب، فضلاً عن تنفيذ تتر مسلسلات، وغيرها.

No Image Info



وترى المغيري أن فن الرسم عبر الرمال يعتبر جزءاً من الفنون ثلاثية الأبعاد، إذ يتسم بالحركة لذلك يمكن الاستفادة منه في مختلف الأشكال الفنية.

No Image Info



وخلال فترة تواجدها في المنزل أثناء الحجر الصحي، أنتجت شيماء المغيري مجموعة واسعة من الأعمال التي توعي بمخاطر فيروس كورونا.

No Image Info



وحول كيفية وتوقيت اكتشاف موهبتها، أوضحت: «بدأت موهبتي في وقت مبكر، كان عمري حينها 12 سنة، ورأت معلمتي للتربية الفنية في المدرسة موهبتي في الرسم على الرمال عبر شبكة الإنترنت وطرحت علي الأمر فتحمست كثيراً للأمر».

No Image Info



وشاركت المغيري في العديد من الفعاليات وقدمت عروضاً عديدة حول العالم، منها: سويسرا، المملكة المتحدة، فرنسا، إيطاليا، الصين، مونتينيغرو، كوريا الجنوبية، الدنمارك، النمسا، أمريكا، أوزبكستان، البرازيل، وإندونيسيا.

#بلا_حدود