الخميس - 01 أكتوبر 2020
الخميس - 01 أكتوبر 2020

رئيس تركمانستان ينشر كتاباً يبحر في روحانيات شعبه

نشر رئيس تركمانستان كتاباً حول القيم الروحية لهذا البلد المعزول في آسيا الوسطى، حاذياً حذو سلفه الذي جعل قراءة مثل هذا الكتاب إلزاميةً.

وأطلّ الرئيس قربان قولي بيردي محمدوف (63 عاماً) الخميس، على شاشة التلفزيون الوطني يتصفح في مكتبه صفحات مطبوعة حديثاً من كتاب بعنوان «العالم الروحي للتركمانستانيين». وقُدّم الرئيس على أنه مؤلف الكتاب.

وبحسب صحيفة حكومية، يتناول الكتاب «التقاليد الحكيمة للأمة» التركمانية، وكذلك «استمرارها الجدير بالثناء في العصر الحديث».

ولدى رئيس الدولة وهو طبيب أسنان سابقاً، العديد من المؤلفات خصوصاً حول الأحصنة والأعشاب الطبية أو حتى فوائد الشاي.

وكان سلفه صابر مراد نيازوف الذي تُوفي في عام 2006، نشر كتاباً بعنوان «روخناما» أو «كتاب الروح».

وخلال عهده، أُطلق على شهر سبتمبر تسمية «روخناما» وأصبحت دراسة هذا النص إلزاميةً للحصول على رخصة قيادة.

لكن بعد وصول قربان قولي بيردي محمدوف إلى الحكم عام 2006، أعاد تسميات الأشهر الأصلية وأزال تمثالاً ذهبياً للرئيس السابق من وسط مدينة عشق آباد.

وفي عام 2015، وُضع تمثال للرئيس بيردي محمدوف راكباً على حصان في وسط العاصمة.

#بلا_حدود