الخميس - 25 يوليو 2024
الخميس - 25 يوليو 2024

عبدالعزيز المازمي: حلمي أقرب بالتطوع

عبدالعزيز المازمي: حلمي أقرب بالتطوع

عندما تخطو بقدمك إلى داخل المعرض في إكسبو الشارقة، تجد عدداً من الشباب والفتيات يرتدون زيّاً باللون «البيج»، يستقبلونك بابتسامة هادئة ، ينتشرون في أرجاء المعرض كافة، يحملون بين أيديهم عدة خرائط للمكان، يحاولون مساعدة الجميع لتلبية رغباتهم المنشودة من زيارة المعرض في هدوءٍ ويسر وسرعة.

عبدالعزيز خليل المازمي، أحد أبرز جنود الشباب المتطوعين في معرض الكتاب لهذا العام، حبه للثقافة والكتب جعل التطوع في معرض الكتاب من أجل مساعدة المهتمين بالقراءة أول أهدافه.

وأضاف خليل أنَّه يدرس حالياً في كلية المدينة الجامعية بعجمان، مشيراً إلى أنَّ المعرض يُساعده في الاقتراب من حلمه، في أن يصبح كاتباً يوماً ما: «أحب كتب المغامرة والخيال العلمي جداً، ونفسي أصبح كاتباً في يوم ما، والاختلاط بالمعرض والكتب يساعدني على ذلك».

على الرغم من أن مهام المعرض شاقة، فإنَّه يشعر بسعادة وفرحة بالغة بما يقدمه لزوار المعرض، وإن كان مجرد تشجيع للأطفال وحثهم على القراءة: «شغلي يبدأ في المعرض من الساعة 10 صباحاً حتى الساعة 9 مساءً، المعرض كبير، ومعظم الجمهور لا يعرف الأماكن ودور النشر، فأنا أساعدهم، كما أنني أوجه الزوار على التباعد الجسدي والاحتياطات الطبية».

تلك المهام على الرغم من صعوبتها فإن خليل يشعر بسعادة هائلة خلال تأديته لمهامها المطلوبة «الفكرة في المعرض بالنسبة لي أن أعمل الأمر الذي أحبه، وأنا أحب التطوع ومساعدة الناس جداً، وبالتالي أشعر بسعادة كبيرة حينما أساعدهم في تحقيق مطالبهم».

لا يختلف خليل عن غيره من الجنود المتطوعين في الدورة الـ39 للمعرض، عشقاً في القراءة وحباً للكتب، إضافة إلى مساعدتهم لزُوَّار المعرض في شراء الكتب التي يعشقونها، بإرشادهم إلى المكان الصحيح؛ ليساهموا بشكل كبير في خدمة القراء ومساعدتهم، ومشاركة القراء في اختيارهم للكتب.