الأربعاء - 14 أبريل 2021
الأربعاء - 14 أبريل 2021
No Image Info

«القمة الثقافية أبوظبي» تنطلق افتراضياً 8 مارس



أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، عن تفاصيل الدورة القادمة من القمة الثقافية أبوظبي، وتنعقد فعالياتها عبر المنصّات الافتراضية خلال الفترة من 8 إلى 10 مارس تحت شعار «الثقافة ودورها في دفع النمو الاقتصادي».



وستشهد النسخة الرابعة من «القمة الثقافية أبوظبي» حضور عدد من أبرز الشخصيات والعاملين والخبراء من القطاعات الثقافية المختلفة، بما فيها الفن والتراث والمتاحف والإعلام والتكنولوجيا، بهدف الوقوف على التحديات واستنباط استراتيجيات جديدة وإيجاد أفكار وحلول مبتكرة تعزز قدرة القطاع الثقافي على إحداث تأثير إيجابي وملموس في المجتمعات حول العالم.

No Image Info



وقال رئيس دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي محمد خليفة المبارك: «أظهرت التحديات التي واجهها العالم السنة الماضية قدرة وحيوية القطاع الثقافي المذهلة في تحسين والتأثير إيجابياً في جميع أفراد المجتمع، ورغم ذلك، تواصل العديد من المؤسسات الثقافية جهودها لتوفير الدعم المالي لمواصلة دورها الثقافي والفني والإبداعي في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي تبرز الأهمية المحورية للقطاع الثقافي كرافد أساسي في بناء اقتصاد مستدام ومزدهر باعتباره مكوناً مهماً في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة».

وأضاف: «يعكس شعار القمة الثقافية هذا العام الدور البارز للثقافة والصناعات الإبداعية المساهمة لتحقيق التنوع الاقتصادي، واعتبار الثقافة محركاً رئيسياً لدفع عجلة النمو الاقتصادي، وكلنا ثقة أنّه وأثناء جهودنا المشتركة لمعالجة هذه القضية العالمية، ستحمل نتائج هذه القمة أهمية وركيزة مهمة لكوننا نجتمع معاً من مختلف الثقافات لتبادل الأفكار الإبداعية ومناقشة تأثير الابتكار على اقتصاديات الناتج الثقافي».

No Image Info



وتتعاون «القّمة الثقافية أبوظبي» مع كوكبة من الشركاء الدوليين من المؤسسات المرموقة التي تتمتع بخبرات طويلة عبر مجالات متنوعة، بما فيها الثقافة والفنون والإعلام والتكنولوجيا والاقتصاد.

وتضم قائمة الشركاء الحاليين كلاً من منظمة اليونسكو ومؤسسة سولومون آر. جوجنهايم وذي إيكونوميست إيفنتس وجوجل، بينما تضم قائمة الشركاء الجدد خلال العام الجاري كلاً من مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد)، متحف لندن للتصميم، ومشاركة مؤسسات محلية كالمجمّع الثقافي في أبوظبي، متحف اللوفر أبوظبي، مركز بيركلي أبوظبي، المعهد الفرنسي، إيميج نيشن أبوظبي، twofour54، ولجنة أبوظبي للأفلام.

#بلا_حدود