الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

انطلاقة مميزة لـ«أمير الشعراء» في أولى حلقات المرحلة الثانية

تألقت شواطئُ أبوظبي أملاً وشعراً، والتقى على ضفافِها شغفُ الكلمات وسحرُ الأمنيات، وفتح الستار على فصلٍ آخر من فصولِ المنافسة في المرحلة الثانية من ملحمةِ الشعرِ والإمارة «برنامج أمير الشعراء»، الذي تنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، مباشرةً على الهواء من مسرح شاطئ الراحة وعبر قناتي بينونة والإمارات.

ورحبت مقدمة البرنامج مهيرة عبدالعزيز، في مطلع الحلقة، بأعضاء لجنة تحكيم أمير الشعراء والتي تضم كلاً من (الدكتور علي بن تميم، الدكتور صلاح فضل، الدكتور عبدالملك مرتاض)، والذين ساهموا برؤيتهم النقديةِ الثاقبة وأفكارهم المثمرة في نجاح حكاية الشعر والشعراء.

وهنأت لجنة تحكيم برنامج أمير الشعراء، المرأة بيومها العالمي، وتمنوا للنساء جميعاً النجاح والتوفيق والإنجاز المستمر، مشيرين إلى أن البرنامج وبكل فخر قدم تجارب نسوية مضيئة، وقد أصبح البرنامج اليوم قمراً مشعاً في الشعرية العربية.



شذى حسون



موشح تراثي

وقدمت الفنانة «شذى حسون»، عبر إطلالتها على خشبة مسرح شاطئ الراحة، موشحاً عربياً تراثياً بعنوان «لما بدا يتثنى».

وأكدت حسون أن للفنان العربي دوراً اليوم في إحياءِ الشعرِ الفصيح والموشحاتِ التراثية، منوهة بأن دوراً كبيراً في ربطِ الأجيال الحالية بها.

كما قدمت أغنية عراقية تراثية جاء في مقدمتها «نوبة مخمرة نوبة مغشاية صرتي للحِسِنْ وأهل الحِسِنْ آية»، وذلك خلال إطلالتها الثانية على المسرح.

وأسفر تصويت المشاهدين للثلاثة شعراء الذين لم يتأهلوا بقرار لجنة التحكيم خلال الحلقة الماضية، عن تأهل كل من الشاعر سلطان الضيط من السعودية بعد حصوله على 87 %، والشاعر ضيف الله جالو من الولايات المتحدة الأمريكية بعد حصوله على 49 %، إلى المرحلة الثانية من مشوار المنافسة في أمير الشعراء، فيما غادر المسابقةالشاعر الشاعر عبدالحق عدنان من المغرب.

هبة شريقي سوريا



التحدي مستمر

20 نجماً دونوا أحلامَهم على صفحاتِ البرنامجِ الأول والأضخمِ والأغلى في عالم الشعر العربي الفصيح «برنامج أمير الشعراء»، ورغم أمواجِ التحديات أبحرت قوافيهُم بلا تردد، ورست آمالهم وطموحاتهم على شاطئ الراحة، لينضموا إلى صفوف نجوم الشعر الذين شاركوا في حلقات البث المباشر للبرنامج على مدار المواسم الماضية.

وما زال طريق التحدي مستمر، حيث اكتملت قائمة المرحلة الثانية من رحلة البحث عن صاحب أو صاحبة اللقب للموسم التاسع، حيث تمكن 15 شاعراً من الوصول لهذه المحطة المهمة، وهم:

الشاعر محمد التركي من السعودية، الشاعر السيد خلف أبو ديوان من مصر، الشاعرة حوراء الهميلي من المملكة العربية السعودية، الشاعر محمد المامي من موريتانيا، الشاعرة حنان فرفور من لبنان، الشاعر علي لون من نيجيريا، السيد أحمد العلوي من البحرين، زينب جبار من العراق، الشاعر محمد عرب صالح من جمهورية مصر العربية، عمر الراجي من المغرب، الشاعر عبدالعزيز لو من السنغال، الشاعر مصعب تقي الدين من الجزائر، الشاعرة هبة شريقي من سوريا، الشاعر ضيف الله جالو من الولايات المتحدة الأمريكية، الشاعر سلطان الضيط من السعودية.

شذى حسون



مرحلة جديدة

أعلنت لجنة تحكيم البرنامج عن آلية المرحلة الثانية من البرنامج، والتي تضمنت معايير تنافسية جديدة مليئة بالتحديات، حيث ‏تتكون المرحلة الحديدة من 3 حلقات، وفي كل حلقة يتنافس 5 شعراء، حيث يتأهل شاعران منهم، واحد بقرار لجنة التحكيم (50 درجة)، وواحد بتصويت الجمهور (50 درجة).

ويكون التقييم في الحلقة من خلال مرورين لكل شاعر، وفي المرور الأول يطلب من كل شاعر تقديم قصيدة ‏مقفاة وموزونة وحرة الموضوع وتتكون من 8 إلى 10 أبيات، أو قصيدة تفعيلة مكونة من 15 إلى 18 مقطعاً، أما في المرور الثاني فيطلب من الشعراء كتابة 5 أبيات مجاراة على القافية والوزن نفسهما لقصيدة من اختيار اللجنة لشاعر من كبار شعراء العرب ارتبطت قصيدته المختارة بالوجدان فخلدت حروفهافي ديوان العرب.

#بلا_حدود