الثلاثاء - 20 أبريل 2021
الثلاثاء - 20 أبريل 2021
No Image Info

«الشارقة للتراث» يحتفي بإطلاق كتاب «الرواة الجدد»



احتفى معهد الشارقة للتراث بإطلاق كتاب «الرواة الجدد»، الذي يضم مجموعة من الحكايات الشعبية والقصص المستوحاة من التراث والمقدمة للأطفال، جاءت إعادة كتابتها بمشاركة كتاب وكاتبات من الإمارات والخليج والعالم العربي، عملوا على تحويل حكايات شفهية من التراث إلى قصص أدبية تتنوع بأساليبها ولغتها وجماليات بنائها، وأعدها للنشر يوسف عيدابي من السودان، ومهند أبوسعيدة من العراق.



No Image Info



جاء ذلك خلال جلسة حوارية استضافها «المقهى الثقافي» ضمن فعاليات أيام الشارقة التراثية، تحدثت خلالها الكاتبة الإماراتية أسماء الزرعوني عن تجربتها الأدبية وإسهامها في حقل أدب الطفل، وشرحت طبيعة ورشة العمل التي أثمرت إعادة كتابة بعض الحكايات الشفاهية المنشورة في كتاب «الرواة الجدد».



وحرصت الزرعوني على التذكير بأهمية الالتفات إلى التراث وتبسيط قصصه للأطفال، وتحويلها إلى مواد إبداعية قصيرة تلائم العصر، وتشجع الأطفال على تلقيها، لمواجهة تأثير سيل المسلسلات والمواد التي يطالعها الجيل الجديد عبر الإنترنت.



No Image Info



وعرضت الزرعوني مثالاً للمصادر التي استقت منها القصة الشعبية «مزنة ومرزوق» التي نقلتها من مروية شفاهية سمعتها في طفولتها، إلى مادة سردية مكتوبة للأطفال، ونُشرت في الكتاب ضمن مجموعة أخرى من الحكايات.

#بلا_حدود