الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

«50 عام 50 عمل فني».. أعمال فنية تجسد تاريخ وثقافة الإمارات

«50 عام 50 عمل فني».. أعمال فنية تجسد تاريخ وثقافة الإمارات

انطلقت في حي دبي للتصميم مساء أمس فعاليات معرض «50 عام 50 عمل فني» الذي تنظمه مؤسسة «خولة للفن والثقافة» المنصة الفنية التي أسستها حرم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي في أبوظبي لرعاية فن الخط العربي بجميع مدارسه واتجاهاته بالتعاون مع "k جاليري" وذلك في إطار احتفالاتها بعيد الاتحاد الخمسين للدولة.

وشهد المعرض مشاركة واسعة من كبار الفنانين والمبدعين الإماراتيين والشباب الموهوبين والمتخصصين في مختلف الفنون البصرية والتشكيلية والموسيقية بالإضافة إلى نخبة من الشعراء والأدباء.

تضمن الحدث -الذي تتواصل فعالياته حتى 30 ديسمبر الجاري- عرضاً لمجموعة متنوعة من الأعمال الفنية المتميزة بين الخط والرسم والمجسمات التي تجسد تراث وتاريخ وثقافة الدولة حيث يهدف المعرض الذي يأتي تحت رعاية سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي إلى دعم المبدعين والموهوبين من أبناء دولة الإمارات ونشر الفن والثقافة الإماراتية التي تمتاز بحرصها على تجسيد تراث الآباء والأجداد مع المحافظة على عناصر الحداثة في الأعمال الفنية.

وقالت سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي: إن المعرض يجسد رحلة 50 عاماً من العطاء من خلال عالم الفن الذي يركز على الهوية الوطنية والتراث الإماراتي الأصيل إذ يأتي هذا الحدث في ظل احتفالاتنا بعيد الاتحاد الخمسين والتي تعكس مدى فخرنا واعتزازنا بصرح الاتحاد الشامخ وبقيم ومبادئ الآباء المؤسسين وبمسيرة الإنجازات التي تشهدها الدولة.

وتوجهت سموها بهذه المناسبة الوطنية العظيمة بأسمى آيات التهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

وأوضحت سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي أن تنظيم هذا الحدث يأتي في إطار حرص المؤسسة على المساهمة في تعزيز مسيرة الحراك الفني والحضاري والثقافي التي تشهدها دولة الإمارات من خلال العمل على دعم المبدعين والفنانين الإماراتيين وترسيخ حضورهم في التظاهرات الفنية سواء أكانت محلية لإلهام الأجيال المقبلة أو خارجية للمساهمة في بناء جسور التبادل المعرفي والثقافي بين الإمارات والعالم.

من جهتها قالت ريان حقي مديرة k جاليري: تأتي فكرة تنظيم معرض (50 عام 50 عمل فني) بالتعاون مع مؤسسة (خولة للفن والثقافة) بهدف تعزيز الثقافة الإماراتية واستكشاف الفنانين المخضرمين والفنانين الشباب، والاحتفال معهم بعام الخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة وصولاً إلى العالمية.

وأشاد علي خليفة بن ثالث الحميري، الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي -أحد المشاركين- بفكرة المعرض التي تجمع الفنانين الإماراتيين الذين أطلقوا العنان لخيالهم الواسع وأنتجوا أعمالاً فنية من تراث وبيئة الإمارات بصور مختلفة ومتعددة.

وأعربت الفنانة التشكيلية الإماراتية منى الخاجة عن فخرها بالمشاركة في معرض «50 عام 50 عمل فني» مع مجموعة من الفنانين الشباب حيث يشهد المعرض أفكاراً وأساليب متنوعة.. لافتة إلى أنها تقدم من خلال المعرض عملاً فنياً بعنوان «الخلود» الذي يرمز إلى «الشهيد» استخدمت خلاله رموزاً تراثية من الإمارات وأخرى ترمز للشهيد.