الاحد - 14 أغسطس 2022
الاحد - 14 أغسطس 2022

تعاون بين الأرشيف الوطني و«نيويورك أبوظبي» لرقمنة كتب عربية نادرة

تعاون بين الأرشيف الوطني و«نيويورك أبوظبي» لرقمنة كتب عربية نادرة

عبدالله آل علي .

أكد الأرشيف الوطني أهمية التعاون مع جامعة نيويورك أبوظبي في إطار مشروع «المجموعات العربية على الإنترنت»، المتاح لرواد شبكة الإنترنت على منصة المشروع في الموقع الإلكتروني للجامعة.

وقدم الأرشيف الوطني للجامعة مجموعة كتب عربية نادرة من مكتبة الإمارات، قام بانتقائها خبراء في هذا المجال، وذلك في إطار سلسلة مشاركاته في العديد من المشاريع التي تعزز الدبلوماسية الثقافية، وانتشار الفكر التراثي العالمي.

وفي المرحلة الأولى من المشروع، قدم الأرشيف الوطني لجامعة نيويورك أبوظبي قائمة تضم 112 كتاباً نادراً، بعناوين وموضوعات متنوعة، وقد أنجز منها نسخاً رقمية لـ90 كتاباً، وأتيح منها على موقع الجامعة 65 كتاباً، ولا يزال العمل جارياً على نشر البقية.

وقال عبدالله ماجد آل علي مدير عام الأرشيف الوطني بالإنابة: يهدف التعاون بين الأرشيف الوطني وجامعة نيويورك أبوظبي إلى إتاحة الكتب النادرة والقيمة للباحثين في جميع أنحاء العالم لإثراء البحث العلمي والأكاديمي والنشاط المعرفي، حيث يقوم الأرشيف الوطني برقمنة الكتب العربية النادرة التي تمّ انتقاؤها من مكتبة الإمارات وفق معايير دولية متعارف عليها، ثم إرسالها إلى جامعة نيويورك أبوظبي لتتيحها عبر موقعها للباحثين والقراء أينما كانوا.

وأكد أن هذه الكتب العربية النادرة والقيمة ستكون نواة للمواد الرقمية في المستودع الرقمي لمكتبة الإمارات في الأرشيف الوطني، والذي يجري العمل على إنجازه وإتاحته، مشيراً إلى أن المختصين الفنيين في الأرشيف الوطني قد اكتسبوا من هذا المشروع الدولي الخبرة في رقمنة الكتب النادرة وإتاحتها وفق أرقى معايير الجودة.

من جانبه قال رون بيري، مدير أول مكتبة الجامعة: «تعتز مكتبة جامعة نيويورك أبوظبي بشراكتها المثمرة بالأرشيف الوطني وجهودهما المشتركة لتوفير مختلف الكتب والموارد ضمن مشروع المجموعات العربية على الإنترنت، وهو مشروع يعود إلى بضعة سنين وشهد مستويات عالية من التعاون ومساهمات ثمينة من الأرشيف الوطني».