الأربعاء - 10 أغسطس 2022
الأربعاء - 10 أغسطس 2022

«أبوظبي للغة العربية» يضيء على ثوابت ومتغيرات الأدب عند العرب

أفصحت جائزة الشيخ زايد للكتاب، في مركز أبوظبي للغة العربية التابع لدائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، عن برنامج مؤتمر «ثوابت نظرية الأدب عند العرب ومتغيراتها»، الذي تنظّمه الجائزة بالتعاون مع معهد دراسات المجتمع والآفاق المقارنة بجامعة كولومبيا، ومؤسسة بريل؛ خلال الفترة الممتدة من 14 حتى 17 ديسمبر الجاري، وذلك بمشاركة 36 باحثاً ومتخصصاً عربياً وعالمياً في مجالات النقد والأدب.

يُسلّط المؤتمر الضوء على نظرية الأدب وتطورها من عصر ما قبل الحداثة إلى وقتنا الحاضر، ويستعرض أبرز القضايا المرتبطة بالأدب العربي، من خلال مناقشة مجموعة من الأطر النظرية للأدب العربي، والدراسات المتخصصة بالتحولات النموذجية له.

وأكد الدكتور علي بن تميم، الأمين العام لجائزة الشيخ زايد للكتاب، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، أهمية «المؤتمر» الذي يُعد المؤتمر النقدي الأدبي الأكبر من نوعه، والذي يناقش تفاصيل تطور الأدب العربي عبر الزمن، ويحلل تحولاته المختلفة بأسلوب مبتكَر، ومن خلال نخبة من العلماء والباحثين بهذا المجال.

وتابعت: نفخر بالشراكة العميقة والفعّالة مع جامعة كولومبيا، والتي يجسد هذا المؤتمر أحد أهم أشكالها، ويعد منصة مهمة للمتخصصين والباحثين عن المعرفة؛ لتسليط الضوء على جزء أساسي وغني من ثقافتنا العربية، حيث يقدم نظرة عميقة عن الأدب العربي بمختلف عناصره، وخلال جميع مراحله، مما يدعم تحقيق أهداف مركز أبوظبي للغة العربية الاستراتيجية في تعزيز مكانة اللغة العربية، وإبراز جماليتها، والقيمة الحقيقية التي تقدمها من خلال مكوناتها وأبرزها الأدب العربي.

بدوره قال الأستاذ الدكتور محسن الموسوي، أستاذ دراسات الشرق الأوسط وجنوب آسيا وأفريقيا في جامعة كولومبيا: إن المؤتمر يُشكل فرصة مهمة للمتخصصين والباحثين لمناقشة القضايا المتعلقة بنظرية الأدب العربي، وطرح الأفكار حولها بشكل تحليلي مختلف وجديد من نوعه.. كما يسعى المؤتمر إلى الجمع بين عدد من الاتجاهات والعلماء، الذين يُعتبر تناولهم للنظرية مسألة أساسية في الدراسات الأدبية العربية، فضلاً عن كون الحدث يُعد واحداً من أهم أوجه التعاون بين جامعة كولومبيا وجائزة الشيخ زايد للكتاب في مركز أبوظبي للغة العربية، والذي أُعلن عنه منذ عام 2019، وأُجِّل بسبب ظروف الجائحة ليقام هذا العام.

وتتناول جلسات المؤتمر في جزئه الأول، الذي يحمل عنوان "ثوابت نظرية الأدب عند العرب ومتغيراتها: آفاق وحدود"، عدداً من الموضوعات المتخصصة بمجال نظرية الأدب وتطورها، وأهم القضايا المتعلقة بالأدب العربي، كما تكرم إحدى الجلسات ذكرى الباحث الدكتور ياروسلاف ستيتكيفيتش، الفائز بجائزة الشيخ زايد للكتاب عن فرع شخصية العام الثقافية لعام 2019.