السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
No Image Info

حملة هوليوودية ضد تقديم جوائز الأوسكار في الفاصل الإعلاني

انضم جورج كلوني وبراد بيت وروبرت دي نيرو إلى احتجاج متصاعد في هوليوود على خطط منظمي حفل جوائز الأوسكار بشأن تقديم جوائز التصوير السينمائي والمونتاج وجوائز أخرى أثناء الفقرات الإعلانية في الحفل الذي يقام يوم 24 فبراير.

كما وقعت ساندرا بولوك وإيما ستون وجون هام على خطاب مفتوح وقعه أيضاً المخرجون مارتن سكورسيزي وسبايك لي وألفونسو كوارون للمطالبة بالعدول عن القرار.

وأعلنت أكاديمية علوم وفنون السينما هذا الأسبوع أن جوائز الأوسكار لأفضل فيلم قصير وتصوير ومونتاج وماكياج ستقدم خلال الفقرات الإعلانية في الحفل الذي يبث على شاشات التلفزيون يوم 24 فبراير.


وقالت الأكاديمية إنها ستبث نسخاً من كلمات الفائزين بهذه الجوائز في وقت لاحق.

وهذه الخطة جزء من محاولة لتقليل مدة عرض الحفل وزيادة الإقبال على مشاهدته عبر التلفزيون. ويجري تقديم 24 جائزة في حفل جوائز الأوسكار. وتعهد المنظمون بخفض مدة الحفل بنحو 40 دقيقة لتصبح ثلاث ساعات في العام الجاري.

لكن الخطاب المفتوح الذي وقعه أكثر من 50 من المخرجين والممثلين والمنتجين اتهم الأكاديمية «باعتبار هذه المهن الأساسية ذات مكانة أقل» وإهانة من يعملون في هذه المجالات الأربعة.

وقالت الأكاديمية رداً على ذلك «لن تقدم أي فئة في حفل جوائز الأوسكار الحادي والتسعين على نحو يزدري إنجازات المرشحين والفائزين فيها باعتبارهم أقل من غيرهم».
#بلا_حدود