الخميس - 23 يناير 2020
الخميس - 23 يناير 2020
No Image

مهرجان مراكش يكرِّم روبرت ريدفورد

تسلم الممثل والمخرج والمنتج الأمريكي روبرت ريدفورد مساء الجمعة، جائزة فخرية تكرِّم مجمل مسيرته خلال مهرجان مراكش الدولي للفيلم، مع وقوف الحضور مصفقاً له.

وقال ريدفورد البالغ 83 عاماً وهو الضيف الرئيس في الدورة الـ18 من مهرجان مراكش الدولي للفيلم "زرت مراكش للمرة الأخيرة عام 2001 خلال تصوير فيلم سباي غايم، وأنا سعيد جداً بالعودة".

وكان المهرجان الذي يُختتم السبت، استضاف العام الماضي المخرج الأمريكي مارتن سكورسيزي والممثل الشهير روبرت دي نيرو.



وقال الممثل الأمريكي وسط تصفيق الحضور الحار "أنا أنتمي إلى عائلة رواة، وعندما كنت طفلاً كنت أقف مدهوشاً كلما سمعت عبارة (كان يا مكان)، لأن القصص تسحرنا وتلهمنا ويمكنها أن تقيم رابطاً فيما بيننا".

ومضى يقول "نعيش اليوم في عالم متشعب يبدو فيه أن الظلمات لها الغلبة، لذا أنشأت معهد ساندانس لدعم الأصوات المستقلة التي لا تجد مكانها في الثقافة المهيمنة".

وقد سلمته بعد ذلك المخرجة الفرنسية ريبيكا سلوتوفسكي والممثلة الفرنسية الإيطالية كيارا ماستروياني، الجائزة الفخرية.

ويُعتبر روبرت ريدفورد أسطورة في أوساط السينما، فضلاً عن أنه مناضل من أجل قضية السينما المستقلة والبيئة.

#بلا_حدود