الأربعاء - 26 فبراير 2020
الأربعاء - 26 فبراير 2020

رحلة البحث عن الكنز المفقود تتوج «نورم من الشمال» ملكاً



يواصل الدب القطبي «نورم» مغامراته في الجزء الثالث من سلسلة Norm of the North : King Sized Adventure «نورم من الشمال»، حيث يحاول استعادة قطعة أثرية صينية قديمة سرقها عالِم آثار يدعى غرين.

ويتعين على نورم استعادة القطعة بمساعدة أصدقائه، الأمر الذي يدفعه إلى خوض مغامرة كبرى من أجل استرجاع تلك القطعة لمصلحة الشعب الصيني، تتكلل بتتويجه ملكاً على القطب الشمالي.


وتلقي هذه النسخة من السلسلة الضوء على شخصية نورم، حيث سيكون بإمكان من لم تسبق لهم مشاهدة الجزأين السابقين التعرّف إلى هذه الشخصية التي طوّرت القدرة على التحدث إلى البشر.

لكن هذه القدرة أدت إلى نبذ نورم من الحيوانات الأخرى باستثناء الطائر الحكيم «سقراط» والدبّة «إليزابيث».

يختفي ملك القطب الشمالي جد نورم ومعه سائحين من البشر جاؤوا لزيارة القطب الشمالي. وفي فترة البحث يقع هجوم من قبل عالم صيني يدعى غرين، يقوم بسرقة مقتنيات أسرة نورم.

تبدأ عملية الملاحقة لكن العالم يهرب بطائرته إلى نيويورك ويتحتم على نورم اللحاق به. لذا، يقنعه سقراط بضرورة استرجاع إرثه ويذهب مع أصدقائه إليها عبر الباخرة.

يصل نورم إلى نيويورك برفقة أصدقائه، وخوفاً من البشر يدعي أنه ممثل يرتدي زي الدب القطبي كي لا يقبض عليه.

يصل نورم إلى مقر شركة العالم غرين ويكتشف أنه قد خطف جده إضافة إلى المقتنيات التي سرقها منهم.

يحاول غرين إطلاق النار على نورم الدب القطبي، وهناك يبدأ الناس بالتقاط الصور والفيديو معه ويهدد غرين بأنه سيفضح أمره للعالم.

في أثناء الحادثة تخرج فتاة تدعى فيرا وتطلب منه أن يكون ضيفها في برنامجها التلفزيوني ليتحدث عن المخاطر التي يواجهها القطب الشمالي.
#بلا_حدود