الأربعاء - 26 فبراير 2020
الأربعاء - 26 فبراير 2020

«قطط».. فانتازيا موسيقية تخيب الآمال جماهيرياً ونقدياً



لم يكن صانعو فيلم «Cats» قطط يعلمون أن اختيارهم الـ16 من ديسمبر الماضي موعداً لعرض الفيلم سيكون سبباً في نيله لقب الأسوأ في 2019، بالنسبة للجمهور والنقاد، بعدما خيب أملهم في الحصول على فيلم موسيقي استعراضي خيالي يحقق المتعة والفرجة السينمائية المشوقة.

وجاء شباك التذاكر منسجماً مع خيبة أمل الجمهور، حيث لم يحقق «قطط» من عرضه سينمائياً حتى العاشر من الشهر الجاري سوى 58 مليون دولار عالمياً، في حين بلغت كلفة إنتاجه 90 مليون دولار.


وتدور أحداث «Cats» حول قطة بيضاء تدعى فيكتوريا يقوم مالكها برميها في شوارع لندن منتصف الليل، لتجد نفسها تائهة فتدخل أحد الأزقة، وهناك تلتقي بمجموعة من قطط تطلق على نفسها اسم عائلة جليلكس المكونة من القط منكوستراب والساحر الوديع السيد ميستولسيف وملكاتان وكاساندرا وديمتر.

تقرر القطط أن تحتضن الهرة البيضاء فيكتوريا لتنضم إلى عائلة جليلكس، وتخبرها العائلة عن عاداتها السنوية التي تقوم بها وهي الاحتفال السنوي بعيد «كرة جليلكس»، وفيه تتنافس القطط على فرصة الذهاب إلى طبقة «هيفسايد» لتعود من جديد إلى الحياة.

ويتم تعريف فيكتوريا بالقطط التي تتنافس على المشاركة في الاحتفال: جيني غير متزوجة وتعشق اصطياد الفئران والصراصير، أما روم توم فمتقلبة المزاج ولديها مهارة في كسب عطف الآخرين، والقط السمين بوستبر جونز البورجوازي المتباهي بوزنه وقدرته على اصطياد الطعام الجيد من القمامة، والقطة الأنيقة سكايلنكس التي تعمل في انتقاء الطعام من محطة سكة الحديد، وجيس التي تعشق المسرح وقدمت بعض الأدوار البسيطة مع المسرحيين في لندن، وكذلك القطة الشريرة ماكفيتي الطائشة. بعد اندماج فيكتوريا مع قطط جليلكس تشعر بأنها لم تعمل أي شيء في حياتها سوى الأكل والنوم. وتبدأ بالتعرف على القطط وتعلم كيفية اكتشاف مواهبها وما تحب، لتكتشف أنها تعشق الرقص وهي ماهرة فيه.

يأخذنا الفيلم الموسيقي الاستعراضي للتعرف على حكاية القطط بينما يبعدنا كثيراً عن القصة المحورية وهي المسابقة السنوية «كرة جليلكس». تبدو الأغاني والاستعراضات الراقصة مقحمة في العمل بدرجة مزعجة.

وفي الجزء الأخير من الفيلم تتم إعادة المشاهد إلى الحكاية المحورية التي تكون بطلتها القطة فيكتوريا بعدما تمكنت من تغيير وجهة نظر قطط عائلة جليلكس بأن الحياة الموجودة جميلة وتستحق أن نعيشها كما هي، بدلاً من خوض تجربة غامضة لم يعد منها أحد.

يشار إلى أن «قطط» من إخراج توم هوبر وتأليف لي هول وتوم هوبر، والبطولة لتايلور سويفت، إدريس إليا، إيان ماكلين، وجنيفير هدسون.
#بلا_حدود