الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
No Image Info

142 ناقداً لتحكيم النسخة الرابعة من «جوائز النقاد للأفلام العربية»

كشف مركز السينما العربية عن التوسع في لجنة تحكيم جوائز النقاد للأفلام العربية هذا العام بإضافة 67 ناقداً سينمائياً، ليرتفع عدد النقاد المشاركين في تحكيم الجوائز إلى 142 ناقداً من 57 دولة في العالم، يستعدون الآن لتقديم ترشيحاتهم للجوائز تمهيداً للإعلان عن الفائزين بـها في مهرجان كان السينمائي في مايو 2020.

ويعد هذا الرقم الأكبر في لجان التحكيم السينمائية في العالم العربي، إضافة لكون جوائز النقاد للأفلام العربية هي الوحيدة من نوعها في العالم العربي.

ويقول ماهر دياب وعلاء كركوتي، الشريكان المؤسسان في مركز السينما العربية: «لدينا استراتيجية تهدف إلى زيادة عدد النقاد المشاركين من أنحاء العالم سنوياً، ونحرص كل عام على إضافة الأسماء الفعالة في مجال النقد إلى لجنة تحكيم جائزة النقاد للأفلام العربية، والمثير للاهتمام أن عدداً كبيراً من النقاد المنضمين حديثاً إلى اللجنة سبق لهم الكتابة عن أفلام عربية بلغتهم الأم، ما يعني تزايد تواجد السينما العربية بشكل قوي على الساحة العالمية، ومع وصول لجنة التحكيم إلى 142 ناقداً من 57 دولة يمكننا منح العالم صورة أوضح وأشمل عن محتوى السينما العربية».

وتضم النسخة الرابعة من الجائزة عدداً ضخماً من الأعمال السينمائية تم إنتاجها في 2019 وسيتيسر للنقاد مشاهدتها من خلال منصة Festival Scope الراعية للجوائز للسنة الرابعة على التوالي، قبل إرسالهم ترشيحاتهم للأفلام والمساهمات المتميزة إلى مركز السينما العربية.

تعتبر جوائز النقاد للأفلام العربيةإحدى مبادرات مركز السينما العربية وقد انطلقت نسختها الأولى على هامش الدورة الـ70 من مهرجان كان السينمائي، وتُمنح الجوائز لأفضل إنجازات السينما العربية سنوياً في فئات أفضل فيلم روائي ووثائقي ومخرج ومؤلف وممثلة وممثل، ويتولى الناقد المصري أحمد شوقي مهام منصب مدير جوائز النقاد.

#بلا_حدود