الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021
No Image Info

منافسة إخراجية بين نجمتي أوسكار بيري وكينغ في تورنتو السينمائي

كشف مهرجان تورنتو السينمائي الدولي عن قائمة المتنافسين على جوائزه التي ستعلن في سبتمبر المقبل ومن بينها التجربة الإخراجية الأولى لكل من الممثلتين الفائزتين بالأوسكار هالي بيري، وريجينا كينغ.

وتشارك بيري (53 سنة) بفيلمها Bruised أو مجروح، بينما تنافس كينغ بفيلمها One Night in Miami أو ليلة في ميامي، في المهرجان الذي يعيش عامه الـ45 ويستمر لمدة 10 أيام.

وتشارك بيري في التمثيل أيضاً في فيلمها، حيث تلعب دور مصارعة تحاول استعادة سمعتها ومجدها بقتال مصارعة صاعدة.

وتحاول النجمة السمراء استعادة بريقها السينمائي ولو من خلف الكاميرا بعد أن فازت من قبل بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Monster's Ball أو كرة الوحش في عام 2001 لتصبح أول ممثلة أمريكية من أصل أفريقي تفوز بالجائزة.

وكانت بيري قد دخلت عالم التمثيل من خلال مسابقات الجمال، بعد أن فازت بلقب وصيفة ملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1986، واستهوتها السينما فشاركت في عدة أفلام صغيرة حتى لفتت إليها أنظار النقاد في الفيلم الكوميدي بوميرانج عام 1992.

في المقابل، تقتبس كينغ فيلمها من مسرحية بعنوان كيمب باورز، تدور في أجواء فانتازيا حول اجتماع الأساطير جيم براون، سام كوك، مالكولم إكس، محمد علي كلاي.

وكانت قد فازت بأوسكار أفضل ممثلة مساعدة عام 2018، عن دورها في فيلم If Beale Street Could Talk أو «لو تحدث شارع بيل» الذي جسدت فيه دور أم مضطربة نفسياً.

ويتنافس الفيلمان ضمن 50 فيلماً في التصفية النهائية، وهو رقم ضئيل في المهرجان الذي شهد في العام الماضي مشاركة أكثر من 200 فيلماً.

ويشتمل المهرجان على سلسلة من الأحداث الواقعية والافتراضية على سوشيال ميديا تمتد في الفترة 10-19 سبتمبر المقبل، حيث أوضح المدير الفني للمهرجان كاميرون بيلي، «أعدنا كمنظمين النظر في كل شيء بسبب وباء كورونا»

وأضاف بيلي في بيان أن الأفلام المشاركة تعكس الاضطراب الذي خلفه وخلفه كورونا في العالم والسينما بصفة خاصة، ولكن المهرجان يحمل أسماء جديدة مثيرة سنكتشفها سوياً، ونأمل أن تشكل إضافة في المشهد السينمائي العالمي.

وتفتتح الدورة المقبلة للمهرجان بفيلم سبايك لي «اليوتوبيا الأمريكية»، بينما يشهد حفل الختام عرض فيلم A Suitable Boy أو صبي مناسب، لميرا ناير، وهو مأخوذ عن رواية لفيكرام سيت.

وتتضمن قائمة الأفلام المتنافسة في المهرجان فيلم Falling أو السقوط وهو التجربة الإخراجية الأولى أيضاً لفيجو موتنسين، إضافة إلى نومادلاند للمخرجة كلوي زهاو من بطولة فرانسيس مكدورماند، وفيلم Another Round أو جولة أخرى بطولة ماكس ميكلسون، وفيلم Concrete Cowboy و راعي البقر القاسي من بطولة النجم إدريس ألبا، وفيلم جود جوي بيل لماركوس جرين، بطولة مارك والبيرج.

في سياق متصل، يعرض المهرجان سلسلة من الأعمال الوثائقية من إخراج سام بولارد، وارنر هيرتزوج، فريدريك وايزمان.

#بلا_حدود