الاحد - 24 يناير 2021
Header Logo
الاحد - 24 يناير 2021

«شبه الجزيرة» الكوري يستأنف «قطار بوسان» ويختبر عودة جمهور السينما بصراع الزومبي والبشر

افتتحت مساء أمس الأول الأربعاء فوكس سينما في مول الإمارات، العرض الحصري والأول للفيلم الكوري العالمي شبه الجزيرة Peninsula في منطقة الشرق الأوسط، والذي يعتبر أحدث أجزاء سلسلة «القطار إلى بوسان».

وشهد افتتاح الفيلم حضور شخصيات الرسوم المتحركة التي استقبلت الأسر والأطفال بكل بهجة، كاشفة عن قائمة الأفلام الجديدة التي ستعرضها فوكس سينما خلال الفترة المقبلة.

ويمكن اعتبار فيلم "شبه الجزيرة" اختباراً حقيقياً لعودة جمهور السينما المحلي إلى الصالات، بوتيرته المعتادة، عبر عمل يستأنف ثنائية الصراع بين الزومبي والبشر، التي بدأت بفيلم «القطار إلى بوسان».

واستبق عرض الفيلم فقرة فنية راقصة قدمتها الشخصيات الكرتونية السينمائية، ومن ثم قدم الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم للسينما كاميرون ميتشل، كلمة رحب فيها بعشاق السينما والحضور.

وبين أنه يشعر بالسعادة الكبيرة لعودة الجمهور لصالات فوكس سينما، بعد الأزمة التي طالت العالم بسبب جائحة كورونا.

وأضاف بأن فوكس سينما قدمت في الفترة الماضية بعد عودتها للعمل مجموعة كبيرة من الأفلام العالمية والعربية القديمة، التي لقيت إقبالاً جماهيرياً كبيراً من قبل عشاق الفن السابع.

وأشار إلى أن الجمهور سيكون على موعد مع مجموعة ضخمة من الإصدارات السينمائية الحديثة التي لم تعرض بسبب كورونا، بدءاً من مطلع سبتمبر المقبل حتى نهاية عام 2020.

وأوضح أن السينما مستمرة في الحفاظ على اتباع الإجراءات الاحترازية والتباعد بين الجمهور، مع ارتداء الكمامات وفحص حرارة الحضور قبل دخولهم إلى صالات العرض. أما بالنسبة لإجراءات التعقيم فسيتم اتخاذ كل التدابير وإجراءات التعقيم بشكل يومي وفي جميع أنحاء السينما.



No Image Info



وأكد مدير توزيع المحتوى في فوكس سينما طوني المسيح أن الأعمال السينمائية التي سيتم عرضها الفترة المقبلة لطالما انتظرها الجمهور، ومنها: Mulan، The New Mutants، The Kings Man، No way back، Wonder Women، Black Wido، No Time to die.



No Image Info



وتدور أحداث فيلم «شبه الجزيرة» (Peninsula) وهو الجزء الجديد من فيلم الزومبي الكوري المشوّق «القطار إلى بوسان» (Train to Busan)، بعد مرور 4 سنوات على حادثة قطار بوسان، وتبدأ في إحدى الجزر التي تدور فيها الحبكة السينمائية للعمل، لينتقل صراع الزومبي والبشر إلى هذه المنطقة الهادئة والبعيدة عن أحداث الجزء الأول، إذ يقود كابتن البحرية جونغ سيوك أخته الكبرى وزوجها تشول مين وابن أخته دونغ هوان إلى سفينة تغادر كوريا الجنوبية، التي اجتاحها تفشي الزومبي، في الطريق يصادف عائلة لديها طفل صغير يحتاج إلى الطعام، لكنه يتجاهل مناشدات الأسرة ويبتعد، في مقصورة السفينة، يتحول رجل مصاب إلى زومبي ويصيب العديد من الأشخاص، بما في ذلك دونغ هوان.

ويقرر الكابتن جونغ ترك شقيقته وابنها في مقصورة السفينة ليحضر لهم الطعام لكنهم يتعرضون لهجوم الزومبي، ما يدفعه إلى القفز للبحر والهرب. بعد مرور فترة من الزمن يظهر جونغ في مدينة هونغ كونغ وتبدأ الأحداث الغريبة والمليئة بالأكشن والرعب، وذلك لأنه لم يستطع أن ينسى ما حدث لشقيقته وابنها فيقرر العودة إلى الجزيرة التي يعيش فيها الزومبي لقتلهم.

الفيلم من إخراج وتأليف سانج هو يون، وبطولة: كانغ دونغ ون، جونغ هيون لي، هاي هي كوون.

#بلا_حدود