الجمعة - 21 يناير 2022
الجمعة - 21 يناير 2022

زوجة جاسوس.. الغيرة والوفاء في زمن الحرب

يدور الفيلم الياباني PY NO TSUMA أو زوجة جاسوس الذي ينافس على أسد مهرجان فينيسيا الذهبي في زمن الحرب العالمية الثانية، وتتقاطع أحداثه مع ما شهده العالم من أهوال في تلك الحرب.

إذ يشعر التاجر الياباني يوساكو فوكوهارا في عام 1940 وقبيل اندلاع الحرب أن هناك حدثا جليلاً ما سيحدث ويقرر أن يترك زوجته ساتوكو في مدينته كوبي ويتجه إلى منشوريا. وهناك يرى حدثاً وحشياً ويقرر أن يسلط عليه الضوء ويكشف أصحابه.

وفي نفس الوقت، تتلقى الزوجة ساتوكو اتصالاً من صديق الطفولة، وضابط الشرطة العسكرية تيجي تسوموري، حيث يخبرها أن امرأة أحضرها زوجها من منشوريا ماتت. وتقتل الغيرة ساتوكو، وتحتار بين ا، تخبر زوجها أو تكتك آلامها، ولكنها عندما تعلم نوايا زوجها الحقيقية، تفعل ما لا يتوقعه أحد لضمان سلامته وسعادتهما.


يقول المخرج كيوشي كوروساوا عن الفيلم إنه يصف كفاح زوجين للتغلب على عدم الثقة والبقاء مخلصين لبعضهما والوفاء لحبهما.

ويضيف المخرج الياباني " حاولت أن أتخيل كيف يجب أن يشعر الناس بالتضارب عندما يفكرون في ما يتطلعون إليه في مستقبلهم في زمن الحرب والكوارث.

الفيلم من إخراج كيوشي كوروساوا الذي شارك في السيناريو مع كل من ريوسوكي هاماجوتشي، تاداشي نوهارا، أما البطولة فيشارك فيها يو اوي، إيسي تاكاهاشي، ريوتا باندو، يوري تسونيماتسو، منوسوكي هيونري، تاكاشي ساسانو، ماساهيرو هيكاشيدي.

ضد التصنيف

ويقارن الكثيرين أسلوب كوروساوا في الاخراج بالمخرجين ستانيل كوبريك وأندري تاركوفسكي، رغم أنه لم يذكر في أحاديثه أنه تأثر بهما.

وفي مقابلة صحافية، زعم أن رؤيته الفنية تأثرت بكل من ألفريد هيتشكوك وياسوجيرو أوزو، كما أبدى إعجابه بمخرجين أمريكيين مثل دون سيجل، روبرت الدريتش، ريتشارد فليشر، وتوبي هوبر.

وفقًا للناقد تيم بالمر ، تحتل أفلام كوروساوا موقعًا مميزاً بين دراما المجاميع الكبيرة من ناحية ، والتجريد الباطني أو الفكري من ناحية أخرى.

كما يهتم المخرج الياباني بقضايا البيئة مفضلاً التصوير في الأماكن المفتوحة والمباني المهجورة، والتعرض لقضايا مثل الأوبئة والسموم البيئية.

من جانبه، يؤكد كوروساوا انه يعجب بالأشخاص الذين يبدعون أكثر من عمل مثل النجم الهوليوودي كلينت أيستوود، منوهاً بأنه لا يحبذ تصنيف عمله في فئة واحدة، مشيراً إلى أنه يبحث دائماً عن فكرة جديدة أو مشهد لم يسبق له تصويره.