الجمعة - 30 أكتوبر 2020
الجمعة - 30 أكتوبر 2020

Misbehavior.. سمراء تقلب مقاييس الجمال العالمية وتتوج باللقب

تدور أجواء الكوميديا البريطانية Misbehavior أو «سوء سلوك» حول مسابقات ملكة جمال العالم في مطلع السبعينيات من القرن الماضي، التي كانت الحدث الأروع الذي يترقبه العالم سنوياً، قبل أن تتحول كل الأحداث والمسابقات إلى العالم الافتراضي بسبب وباء «كوفيد-19».

وتحتضن لندن مسابقة ملكة جمال العالم في عام 1970، التي يقدمها الكوميديان الأمريكي الشهير بوب هوب. وهي المسابقة الأشهر عالمياً والأكثر مشاهدة حيث كان يتابعها عبر التلفزيون أكثر من 100 مليون مشاهد.

تحتج جماعات نسوية على المسابقة ويرين فيها تسليعاً للنساء وتقديمهن على أنهن أداة للترفيه، ومجرد جسد جميل. وتنجح حركة جديدة في اقتحام مسرح المسابقة أثناء نقلها على الهواء مباشرة ما يحدث حالة من الارتباك والاضطراب، حتى يستطيع المنظمون في النهاية من التخلص من هؤلاء الدخلاء.

وعندما تستأنف المسابقة تحدث مفاجأة مدوية، بعد أن تسفر النتيجة النهائية عن فوز متسابقة جرينادا السمراء باللقب وتتويجها ملكة جمال العالم، رغم أن كل المؤشرات كانت تتجه نحو المرشحة السويدية الشقراء وفقاً لمقاييس الجمال المعتادة في ذلك النوع من المسابقات.

وفي غضون ساعة من الزمن يشاهد العالم انهيار أسطورة المثل الغربي الأعلى للجمال وهيمنة الشقراوات وذوات البشرة البيضاء على منصة تتويج الجمال العالمي.

الفيلم من إخراج فيليبا لوثروب وبطولة كيرا نايتلي، جيسي باكلي، كيلي هاويس، جوجو مباتا رو، جريج كينر.

#بلا_حدود