الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020
الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020
No Image

حسين الأنصاري: لن أخاطر بـ«رد الزيارة» في دور العرض السينمائية

يستعد المخرج الإماراتي حسين الأنصاري لتصوير فيلمه الجديد «رد الزيارة»، بعد أن قدم مجموعة من الأعمال التي عرضت في دور السينما المحلية، وعلى منصة نتفليكس.



وقال الأنصاري لـ«الرؤية» إن الفيلم ينتمي للون الكوميدي، ويعتمد على كوميديا الموقف التي يحبها الجمهور، وبدا ذلك واضحاً من ردود أفعالهم على الأعمال السينمائية التي قدمها ونالت إعجابهم، مضيفاً أن الفيلم من تأليفه وإخراجه، ويشاركه الفكرة الفنانان طلال محمود وجمال السميطي.



وذكر أن الفيلم سيعرض على متن خطوط الطيران وعبر خدمات «الكيبل فيجن»، وذلك لأن الوضع الراهن لا يسمح له المخاطرة بعرض الفيلم في دور السينما نظراً لضعف الحضور بسبب جائحة فيروس كورونا.



No Image



وحول موعد التصوير، أكد الأنصاري أنه من المقرر أن يبدأ في ديسمبر المقبل وستكون عمليات التصوير بين الشارقة وعجمان، وستستمر لمدة تراوح بين 15 إلى 25 يوماً.



وأشار إلى أن الفيلم يحمل عنوان «رد الزيارة»، ويروي حكاية شاب إماراتي يدعى «جمال» يجسد دوره الفنان الإماراتي جمال السميطي، الذي يعيش في منزله منعزلاً ورافضاً الخروج والتعايش مع العالم والحياة، لشعوره الدائم بأن العالم سلبي وشخوصه أشرار.



أما شقيق جمال، فيدعى «أحمد» ويلعب دوره الفنان أحمد عبدالرزاق، وهو شخص منفتح على الحياة وإيجابي، ويرغب في الحصول على حل لمساعدة شقيقه كي يخرج للحياة ويغير وجهة نظره السلبية، فيقرر أن يعرض ملحق المنزل للإيجار لتغيير فكرة شقيقه المعقد، وعبر هذه الحيلة سيكون جمال قادراً على التعامل مع المستأجر الجديد.



يوافق جمال على الفكرة، لكن بشرط ألا تدخل المنزل أنثى وألا يسكنه رجل متزوج، فيوافق شقيقه أحمد ويعلن في الصحيفة عن وجود ملحق للإيجار بسعر رمزي، ويرى الشاب حميد الإعلان ويتواصل مع أحمد لكنه يتفاجأ بالشرط الكبير وهو عدم السماح لرجل متزوج باستئجار المكان، ولكن يتعاون مع أحمد لإدخال زوجته إلى المحلق، في محاولة منهما لمساعدة جمال على التخلص من عقدته النفسية وخوفه من البشر.

#بلا_حدود