الثلاثاء - 04 أكتوبر 2022
الثلاثاء - 04 أكتوبر 2022

136 فيلماً في أوسكار الأفلام الوثائقية ومخرجة تنافس والدها بـ«الآباء»

تشير المؤشرات الأولية إلى أن الأوسكار المقبل سيشهد طفرة في الأفلام الوثائقية، بعد أن بلغ عدد الأفلام المرشحة 86 فيلماً، ومن المقرر إضافة 50 أخرى بحلول شهر يناير المقبل.





وفي نفس الأسبوع الذي أعلنت فيه جوائز اختيار النقاد للأفلام الوثائقية عن المرشحين لها، وكشفت جوائز IDA للأفلام الوثائقية التابعة للجمعية الدولية للأفلام الوثائقية عن القائمة المختصرة المكونة من 30 فيلماً والتي ستتخذ منها خياراتها النهائية، دفعت خطوة الأكاديمية السباق إلى مرحلة جديدة تبشر بمنافسة شديدة بين الأفلام.





ومن بين الأفلام التي يتم التصويت عليها للدخول في التصفية النهائية فيلم عن الأبوة بعنوان Dads أو «الآباء» لبرايس دالاس هوارد، ما يعني أنها ستنافس في الأوسكار ضد والدها رون هوارد الذي دخل السباق بفيلمه Rebuilding Paradise أو إعادة بناء الجنة، إضافة إلى ظهوره في فيلم ابنته.

ومن أبرز المتنافسين أيضاً الفيلم الفائز في مهرجان صاندانس المستقل Boys State أو ولاية الأولاد، والفيلم الروماني Collective أو «مجمع» الذي تقدمت به رومانيا أيضاً في فئة أفضل فيلم ناطق بغير الإنجليزية.





من جانبها، تشارك كريستين جونسون بفيلم Dick Johnson Is Dead أو ديك جونسون ميت، كما يدخل السباق فيلم Time أو الوقت لجاريت برادلي، وكلاهما يحظيان بإشادة النقاد وفقما قال بعض المقربين من دائرة المهرجان.

في الوقت نفسه، يتنافس في تلك الفئة فيلم The Truffle Hunters أو صائدو الكمأة وهو إخراج مشترك بين مايكل دويك، وجريجوري كرشو، ومعه فيلم لدرور موريه بعنوان The Human Factor أو العامل البشري، وكلا الفيلمين من إنتاج شركة سوني بيكتشرز.



وتحضر الأفلام الموسيقية بقوة في تلك الفئة بأفلام مثل The Go-Go’s، Dave Grusin: Not Enough Time أو «ديف جروزين: الوقت ليس كافياً»، My Darling Vivian أو «حبيبتي فيفيان»، وأخيراً الفيلم الوثائقي River City Drumbeat أو قرع الطبول في ريفر سيتي.





وقبل الـ33 فيلماً التي شاهدتها لجنة الاختيار في شهر أكتوبر الماضي، أضافت اللجنة 25 فيلماً في يوليو، 12 فيلماً في أغسطس، و16 فيلماً في سبتمبر.





ومن المتوقع أن تكون الأفلام التي تتم إضافتها في شهري نوفمبر وديسمبر في نفس القوة والمستوى المرتفع، حيث من المتوقع أن يكون من بين أكثر من 80 فيلماً تأهلت لنيل جوائز الأوسكار لهذا العام أقل من 30 فيلماً في قائمة المرشحين للتصفية النهائية.





وهناك بالفعل أفلام مميزة لم تتقدم بعد للأوسكار مثل Assassins أو القتلة، Once Upon a Time in Venezuela أو «في يوم من الأيام في فنزويلا»، جوندا، MLK/FBI، نوتورنو، 76 Days أو 76 يوماً، Fireball أو كرة نارية، Totally Under Control أو «تحت السيطرة تماماً».





وجرى تخصيص 20% من تلك الأفلام لكي يشاهدها كل عضو من لجان التحكيم أو 17 فيلماً تقريباً على أنها أفلام مطلوب مشاهدتها، مع منحه الحرية لمشاهدة أفلام أخرى إذا رغب.