الخميس - 13 مايو 2021
الخميس - 13 مايو 2021

ملك الخواتم.. رحلة وريث الخاتم لمقاومة سيد الظلام

تدور أحداث فيلم الفانتازيا «Lord of the Rings: The Fellowship of the Ring». في منطقة تدعى شاير تقع في منتصف الكرة الأرضية، ويعيش فيها مجموعة من أقزام «الهوبيت» الذين يتميزون بهدوئهم، حيث نرى رئيسهم «بيلبو باجينز» يحتفل بعيد ميلاده الـ11 بعد الـ100.

وأثناء الحفل يعلن بيلبو أنه سيرحل عن المكان، وبعد دقائق يختفي بواسطة الخاتم السحري الذي يملكه، والذي يجعل مرتديه غير مرئي للبشر.

وكما أخبر بيلبو جماعته بأنه سيترك كل ممتلكاته لوريثه الوحيد «فرودو»، لكنه يرفض إعطاءه الخاتم السحري. إلا أن صديقه الساحر «غاندالف» يقنعه بأن يعطي الشاب الخاتم.

وهنا نعرف عبر الفيلم قصة صانع هذا الخاتم، الذي يعد من بين أقوى عشرين خاتما صنعه «سورون»، سيد الظلام الشرير الذي يعيش في مدينة «موردو»، وهو يبحث عنه ليتمكن من حكم العالم مع مجموعته الأخرى من الخواتم.

غابة مسحورة

يحصل الشاب فرودو على الخاتم ويقرر أن يأخذه لمكان يقوم فيه باتلافه. في تلك الأثناء يصل سورون إلى مدينة الأقزام شاير. ويتجه الشاب الوريث مع الخاتم إلى المكان الذي يمكن أن يوقف سحر الخاتم وهو جبل النار.

تبدأ هنا مهمة فرودو بمساعدة أصدقائه سام وميري وبيبين، إذ يغادرون جميعاً شاير متجهين إلى ريفيندل. وعلى الطريق يجدون البلاك رايدرز الأشرار، ولتجاوزهم يقررون أن يسلكوا طريقاً آخر عبر الغابة القديمة. لكنهم لا يعرفون أن هذه الغابة مأوى للشر حيث تعمل الأشجار الموجودة فيها لحساب سرون. وهناك تقوم إحدى الأشجار بخطف ميري وبيبين. فيخرج سيد الخشب والماء والتل وهو «توم بومباديل» وينقذهما.

يكمل الأصدقاء طريقهم حتى يصلوا إلى قرية «بري»، التي يعيش فيها أقزام الهوبيت مع البشر العاديين. وفور وصولهم يقابلون الحارس البشري «سترايدر» الذي يعرض عليهم أن يرافقهم كمرشد.

البلاك رايدرز

وبعد مرور يومين من إقامتهم في «بري» يتعرض السكان والأقزام لهجوم من قبل «البلاك رايدرز» ويقومون بأسرهم، ويصاب «فرودو» بسلاح من شأنه أن يجعله خادماً عند الساحر «سورون»، لكن الشاب يستخدم قوة الخاتم ويهرب مع أصدقائه لاستكمال رحلتهم. ويأخذون طريق البحر الذي يرميهم في مدينة الملك «إلروند» الذي يعالج إصابة فرودو.

وهناك يجدون ساحرهم «غاندالف»، الذي يخبرهم أن الفرسان السود هم مالكو الخواتم، وعددهم 9 فرسان. يعالجهم بالخاتم ويصبحون من أتباعه.

يكمل فرودو ورفاقه رحلتهم المليئة بالمخاطر لكن لعدم خبرتهم يتعرضون للفشل، أثناء محاولاتهم اجتياز سلاسل الجبال، لذلك يقررون السفر عبر طريق مناجم موريا وفيها ممرات تحت الأرض. وهنالك تبدأ الاحداث المرعبة في الرحلة الشاقة لأبطال سحر الخاتم.

الفيلم مثير وكل مشهد فيه مصنوع بدقة، ويعد من أفضل الأفلام التي تعرض حالياً في السينما المحلية والعالمية.

الفيلم من إخراج بيتر جاكسون، ومن تأليف جي.آر.تولكين. ويلعب بطولته: إليجاه وود، أورلاندو بلوم، إيان ماكلين.

#بلا_حدود