السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

جزيرة الإلهام ويوميات بقرة وعلاقة مضطربة في 5 أفلام بمهرجان كان

رغم كل الصعاب، عادت مدينة كان لتستعيد بريقها وألقها السينمائي في تجمعها الفني العالمي الذي يمتد حتى 17 يوليو الجاري.

والجميل في مهرجان كان السينمائي أنه دائماً ما يثير الجدل ويقدم الجديد ويستفز الجمهور والنقاد والمخيلة، والدورة الحالية ليست استثناء.

ويعيش عشاق السينما دقائق من المتعة والتأمل مع خمسة أفلام تقدم لنا صوراً درامية عن ذكريات عجوزين يتأرجحان بين الوهم والماضي، ورحلة للجزيرة التي ألهمت أيقونة السينما تتلاشى معها الخطوط بين الحقيقة والخيال، وعلاقة غير متكافئة عابرة للأجيال، والصراع مع الأشباح والأرواح، وأخيراً يوميات بقرتين.

Vortex



Vortex



الشيء المفضل لدى غاسبار نوي هو الذهاب إلى مدينة كان وإزعاج الجميع.

إذ قدم ذلك المخرج الأرجنتيني من قبل أفلاماً مثيرة للجدل مثل LOVE الجريء في طرحه، و«ذروة» حيث حبست امرأة طفلها الصغير في خزانة لكي تتعاطى المخدرات، ولكنها تضيع المفتاح.

والآن يعود ليقدم فيلم Vortex أو دوامة وهو فيلم وثائقي يرسم بشفافية وشاعرية الأيام الأخيرة لزوجين مسنين مصابين بخرف الشيخوخة يعيشان بين العاطفة والذكريات.

الفيلم من بطولة الممثل والمخرج الإيطالي داريو أرجينتو، أليكس لوتز، فرانسوا ليبرون.

The Souvenir Part II



The Souvenir Part II



يعد الجزء الثاني من فيلم The Souvenir أو تذكار سيرة شبه ذاتية للمخرجة جوانا هوغ. وهو فيلم يرتكز على فكرة بسيطة ويتطلب قليلاً من التفكير والخيال لأنه لا يقدم رسالة مباشرة أو حلولاً جاهزة.

ويدور الفيلم حول طالبة طموحة تدرس السينما، ولكنها غير واضحة في حياتها «هونور سوينتون بيرن»، ترتبط بعلاقة رومانسية مع رجل كبير متغطرس «توم بورك».

الفيلم من إخراج المخرجة والمؤلفة البريطانية جوانا هوغ، وبطولة هونور سوينتون بيرن مع والدتها الممثلة القديرة تيلدا سوينتون، شارلي هيتون، توم بورك.

Memoria



Memoria-FILM



قبل عقد من الزمان، فاز المخرج التايلاندي أبشاتبونج ويراستاكل بالسعفة الذهبية عن Uncle Boonmee Who Can Recall His Past Lives أو العم بوني الذي يتذكر ماضيه، وهو فيلم عن التأمل في الموت وعالم الأرواح.

والآن يعود ليقدم فيلم «ميموريا» الذي يتمحور حول امرأة اسكتلندية تقوم بزيارة إلى كولومبيا للتنقيب عن الآثار، ولكنها تبدأ في سماع أصوات غريبة، وسرعان ما تتحول الأصوات الغامضة إلى أرواح وأشباح، عليها أن تتكيف وتتعامل معها أو تصارعها.

الفيلم الذي يمتد عرضه إلى 136 دقيقة من إخراج ويراستاكل وبطولة تيلدا سوينتون في الظهور الثاني لها في الدورة الحالية للمهرجان ومعها إلكين دياز، جين باليبار.



Cow



Cow_Still_2



تقدم لنا المخرجة البريطانية أندريا أرنولد تجربة مثيرة في فيلم أو بقرة الذي يسرد ويصور بشكل وثائقي وقائع الحياة اليومية لبقرتين على مدار 99 دقيقة.

وتشير المخرجة إلى أن عملها يرسم بورتريه لتلك الحيوانات الصديقة المعطاءة في محاولة لتقريبنا منها، ورؤية مناحي الجمال في حياتها والتحديات اليومية التي تواجهها.

ربما يذكرنا الفيلم مع تباعد الرؤى بفيلم آخر عرض العام الماضي هو First Cow أو البقرة الأولى، ولكنه يستحق المشاهدة والتأمل.

Bergman Island



Bergman Island



اشتهر المخرج السويدي الراحل إنغمار برغمان بحبه الذهاب إلى جزيرة فارو، وصناعة أفلام هناك عن أشخاص يصابون بالجنون ببطء، في الوقت الذي يقودنا فيه لتلك الحالة.

الآن حان الوقت لكي يصنع شخص ما فيلماً عن هذا الأمر على وجه التحديد. ولحسن الحظ، بالنسبة لنا، أن هذا الشخص هو المخرجة الفرنسية ميا هانسن لوف التي كتبت السيناريو أيضاً لفيلم Bergman Island أو جزيرة برجمان.

ويدور الفيلم حول زوجين أمريكيين يعملان في صناعة الأفلام يسافران إلى الجزيرة لقضاء الصيف، ليكتب كل منهما سيناريوهات لأفلامهما القادمة في رحلة إلى المكان الذي ألهم العبقري الراحل بيرغمان.

ومع تقدم الصيف وتوالي سيناريوهاتهما، تنمحي الخطوط الفاصلة بين الواقع والخيال، في تفاعل مع الطبيعة والمناظر الرائعة للجزيرة وكائناتها. الفيلم الذي يمتد عرضه إلى 152 دقيقة من بطولة تيم روث، فيكي كريبس، ميا واسيكووسكا.

#بلا_حدود