الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

مي سليم: أستعيد ذكريات الطفولة مع «لي لي»

مي سليم: أستعيد ذكريات الطفولة مع «لي لي»
تستقبل الفنانة الأردنية مي سليم، شهر رمضان المبارك على كلمات أغنية المطرب المصري الراحل محمد عبدالمطلب «رمضان جانا»، وتفطر على صوت آذان الشيخ محمد رفعت، فيما تحلق بعيداً مع ابتهالات النقشبندي، في حين تحتفل بقدوم الشهر الفضيل مع ابنتها لي لي عبر أغنية «وحي يا وحوي».

شريط من الذكريات يمر أمام مي، بمجرد دخول الشهر الفضيل الذي يحمل لها سعادة وبهجة وذكريات كثيرة لا يمكن أن تنمحي من ذاكرتها عن هذا الشهر الذي تحاول استعادة كل تفاصيله من خلال ابنتها لي لي.

تقول مي سليم: «منذ صغري وأنا أشعر بالشهر حين أنظر إلى عيون الناس التي تسكنها الفرحة والسعادة، وأتذكر على الفور فوانيس وزينة الشوارع، حيث أنتظر أيامه بفارغ الصبر، وأتذكر أنني وشقيقتي ميس ودانا صمنا في سن مبكرة».


وتحرص الفنانة الأردنية على تزيين المنزل حتى تشعر بجو رمضان العائلي، مشيرة إلى أن الأغنية الشهيرة وحوي يا وحوي تعني بالنسبة لها فرحة رمضان.


ولأنها تعشق التميز في كل شيء، فقد حرصت وهي في سن مبكرة على اختيار فانوس مميز مختلف عما تختاره شقيقتاها لتضعه في غرفتها.

وتحرص مي على الدخول إلى المطبخ لمساعدة والدتها في إعداد الإفطار، مشيرة إلى حرصها الدائم على شراء فانوس كبير، تضعه في صالون المنزل الذي تزينه بالأنوار حتى آخر يوم في شهر رمضان.

وتؤكد أنها تحاول حالياً استعادة الأجواء الرمضانية من وقت لآخر عبر اللعب مع ابنتها بالفانوس الخاص بها.

عادات مي سليم الرمضانية ثابتة ولم تتغير منذ زمن، تقول: لا أحب الإفطار خارج المنزل إلا في أضيق الحدود، ويعرف الجميع عني أنني لا ألبي دعوات الإفطار في الخارج، لأن رمضان بالنسبة لي هو شهر الهدوء والاستجمام الروحي والأسري.

وتتابع: في السنوات الأخيرة ارتبطت بتصوير العديد من الأعمال في الشهر المبارك، مما يربك جدولي اليومي ويحرمني من لذة طقوسه المفضلة لدي، وبالتالي صرت أنتظر أي إجازة من التصوير لأستعيد الدفء الأسري.

وتؤكد مي أنها تعشق الأكل المصري والأردني، وتذوب عشقاً في «المنسف»، وكذلك الملوخية والرقاق والمكرونة بالبشاميل التي لا تكتمل المائدة من دونها، وعادة ما تحرص على تناول الشورية الساخنة في بداية الطعام ثم تنظر قليلاً لتبدأ في تناول السلاطات المختلفة والطبق الرئيس.

في حين لا تقدم على تناول الحلويات إلا بعد ساعتين من وقت الإفطار، خصوصاً القطايف والكنافة المحشوة بالقشدة، إلى جانب العصائر المختلفة كقمر الدين والخروب والسوبيا.