السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

الأمير هاري على خطى والدته

في إطار زيارته الرسمية لأفريقيا والتي تستمر 10 أيام، حرص الأمير هاري على زيارة العاصمة الأنغولية لواندا، حيث التقى الرئيس الأنغولي جواو لورينسو وزوجته أنا دياس لورينسو. كما حرص على زيارة مستشفى للولادة هناك، تدعمه السيدة الأولى في أنغولا ببرنامج وقاية للنساء المقبلات على الولادة من انتقال مرض الإيدز منهن إلى مواليدهن.



على خطى الأميرة ديانا



الأمير هاري يحرص كثيراً على استكمال مسيرة والدته الإنسانية، ولم يتردد في زيارة ساندرا تيجيكا التي قابلتها الأميرة ديانا في أنغولا قبل 22 عاماً. ساندرا فقدت إحدى قدميها في انفجار لغم أرضي، وبعد مقابلة الأميرة ديانا لها في ورشة عمل لإعداد الأطراف الصناعية، تأثرت كثيراً لدى سماع قصتها وبكت حينها، كما طلبت أن يصنع لها طرف صناعي بأحدث تقنية في ذلك الوقت وبقيت مع الطفلة ساندرا لحظة بلحظة ولم تتركها، حيث قدمت لها الاهتمام الطبي والمعنوي والمادي،ثم بدأت ديانا بالمشاركة مع مؤسسة HALO Trust الخيرية في نزع الألغام من أنغولا.

بعد مرور 22 عاماً على هذه القصة، قام الأمير هاري بزيارة ساندرا التي أصبحت زوجة وعمرها الآن 38 عاماً، وجلس أمامها بمزيد من الاحترام والاهتمام، وأخبرته أنها أنجبت 5 أطفال من بينهم فتاة أسمتها ديانا.

وقالت سادنرا للأمير هاري: «أعتقد أني قابلت الأميرة ديانا يوم الثلاثاء من العام 1997، حيث كانوا يقومون بأخذ القياسات لركبتي لصناعة طرف صناعي، وعندما شاهدتني بكت كثيراً، وأصرت على تقديم المساعدة، ثم عدت للجلوس معها أسفل شجرة تين، وقامت باحتضاني».