الخميس - 12 ديسمبر 2019
الخميس - 12 ديسمبر 2019
No Image

بيْع لوحة لتلميذ «دا فينتشي» مقابل مبلغ قياسي

بيعت لوحة استثنائية لبرناردينو لويني أحد التلامذة الأقرب من ليوناردو دا فينتشي، خلال مزاد الخميس في باريس بـ2.3 مليون يورو، وهو رقم قياسي للفنان.

وأعرب مدير قسم اللوحات لدى دار "أغوت" المنظمة للمزاد عن سعادته بهذا الأمر موضحاً "بفضل العمل الدقيق على صعيد البحث والترميم، أنا سعيد لأن السوق تكرّم موهبة برناردينو لويني".

وتحمل هذه التحفة الفنية للرسام الإيطالي من القرن الـ15 اسم "السيدة العذراء والطفل يسوع مع القديس جاورجيوس وملاك موسيقي".


وعمل الفنان لفترة مع ليوناردو دا فينتشي كما نسب بعض الخبراء إليه إنجازه لوحة "سالفاتور موندي" الشهيرة.

وكانت التقديرات ترجح أن سعر اللوحة في المزاد الذي أقيم في دار "دروو" الباريسية، سيراوح بين 1.8 مليون و2 مليون يورو.

وكان هذا العمل قد اشتراه في 6 يوليو 2017 هاوٍ ألماني بسعر أدنى بلغ 200 ألف يورو خلال مزاد لدار "كريستيز" في لندن.

ويعد برناردينو لويني (1480-1532) الملقب بـ"رافاييلو لومبارديا"، مع جوفاني أنطونيو بولترافيو (1467-1516)، أحد التلامذة ومن المساعدين الرئيسيين لليوناردو دا فينتشي الذي تحيي إيطاليا والعالم الذكرى المئوية الخامسة لوفاته ويخصص له متحف اللوفر أكبر معرض استعدادي على الإطلاق.
#بلا_حدود