الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
No Image Info

سيرين عبدالنور: لا تعليق على اتهامات الأحمدية

رفضت الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور التعليق على اتهام مواطنتها الإعلامية نضال الأحمدية بإرسال بلطجي إلى منزلها لتسليمها بلاغاً بموعد جلسة الدعوى القضائية التي أقامتها ضدها.

وقالت سيرين لـ «الرؤية»، إنها لن تُعلق على هذا الاتهام، لأنها أقامت ضدها دعوى سب وقذف، بحسب قولها.

وكانت الأحمدية قد نشرت صورة لـ «سيرين» عبر حسابها الرسمي بموقع «إنستغرام»، وعلقت عليها قائلة: «هجم أحدهم الآن ويدعي أنه من محكمة المطبوعات، وهدد شقيقي بلا أخلاق ليسلمه تبليغاً لي من سيرين عبدالنور، ولما أجابه شقيقي أن عنوان مكتبي معروف، رفع صوته وهدد من جديد، هل لسيرين بلطجية ترسلهم إلى بيوتات الناس؟ كيف ذلك وسيرين تعرف مكتبي أكثر من بيتها؟.


يذكر أن نضال الأحمدية قد صرحت أنها تلقت اتصالاً من سيرين، وكانت الأخيرة تصرخ خلال المكالمة دون كشف أسباب صراخها، وهددتها باللجوء إلى القضاء دون توضيح الملابسات، موضحة أن سبب تصرف الفنانة اللبنانية كان لإخفاء تصرفها الخاطئ بحقها الذي سُيدخلها السجن هي وزوجها، وفقاً لكلامها.
#بلا_حدود