الأربعاء - 08 أبريل 2020
الأربعاء - 08 أبريل 2020
No Image

دوف: تعلمت من تجاربي.. وقلبي استقر أخيراً

أعربت المطربة والممثلة الأمريكية هيلاري دوف عن تفاؤلها بأن قلبها استقر أخيراً وعثر على النغمة العاطفية التي تتلاءم مع نبضاته، بزواجها من والد ابنتها مؤلف الأغاني ماثيو كوما في ديسمبر العام الماضي.

وأضافت دوف أنها تعلمت من علاقاتها السابقة وزيجتها الفاشلة من مايك كومري والد ابنها لوكا كروز (9 أعوام)، وتحاول أن توفر الاستقرار والأمان لطفليها، مشيرة إلى أن صغر سنها وقلة خبرتها بالحياة والرجال كانا السبب في فشل ارتباطاتها السابقة.

وأشارت المطربة الأمريكية (32 عاماً) إلى أنها تعكف بمساعدة زوجها على الإعداد لألبومها الغنائي الجديد الذي سيكون السادس في مسيرتها الغنائية التي بدأت بألبوم درب سانتا كلوز في عام 2002، وانتهت بألبوم «شهيق وزفير» في 2015، وبينهما ألبوم تحوّل في 2003، يليه هيلاري دوف في 2004، وكرامة في 2007.

من جانب آخر تعكف هيلاري على قراءة عدة سيناريوهات تمهيداً لعودتها بقوة إلى عالم التمثيل بعدما شاركت العام الماضي في فيلم رعب بعنوان The Haunting of Sharon Tate أو شبح شارون تيت، وهو دراما رعب تحاكي الواقع مستوحاة من قصة حياة نجمة هوليوود الراحلة.

ومثلت دوف دور أسطورة التمثيل تيت التي يراودها كابوس يتنبأ بمأساة قتلها فتحكيه لصحافي صديق، ولكن الحذر لا يغني من قدر، وما كانت تخشاه تيت حدث في الواقع.

#بلا_حدود