الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021
No Image Info

وينونا رايدر: لن أعود لطريق الضياع

أكدت النجمة الأمريكية وينونا رايدر أنها لن تعود لطريق الضياع مرة أخرى بعد أن تعلمت من أخطاء الماضي ودفعت ثمناً غالياً من سعادتها وحريتها وعمرها.

وقالت رايدر (48 عاماً) إنها سعيدة مع زوجها سكوت ماكينلي هان الذي منحها الأمان منذ ارتبطت به في عام 2011، وتحاول الآن التركيز على عملها في السينما لأنه الذي سيخلد ذكراها ويبقى لها، ويمنحها السعادة والرضا.

من جهة أخرى، حضرت النجمة الأمريكية أخيراً حفل العرض الأول لفيلمها The Plot Against America أو «مؤامرة ضد أمريكا» الذي يشاركها البطولة فيه مورجان سبكتور، وجون تورتورو، ويدور في حقبة الحرب العالمية الثانية.

وكانت رايدر قد بدأت مشوارها الفني في عام 1986 بفيلم لوكاس، وتوالت بعد ذلك أدوارها في عشرات الأفلام ومن أشهرها فيلم

The Age of Innocence أو عصر البراءة الذي عرض في عام 1993، ونالت عنه جائزة غولدن غلوب لأفضل ممثلة مساعدة.

وتضم قائمة أفلام النجمة الأمريكية فيلم بيت الأشباح الذي شاركتها البطولة فيه النجمة ميريل ستريب ومثلت فيه دور امرأة شابة تنتقل للعيش في منزل بصحبة رجل عجوز، وهناك تبدأ في تذكر أحداث الماضي بالاستعانة بيوميات أمها الراحلة لتفهم الصلة بين الناس والأشياء والمواقف، وتكتشف أنها لا تعرف شيئاً عن حياتها الماضية، وما زال أمامها الكثير لكي تتعلمه.

#بلا_حدود